خيارات تركيا

خيارات تركيا الصعبة في الشمال السوري

تمكنت قوات نظام بشار الأسد، مدعومةً بغطاء جوّي روسي كثيف وبمشاركة الميليشيات التي تديرها إيران، من إحكام الحصار على القسم الذي تسيطر عليه المعارضة من مدينة حلب. وبعد أن فكّت الحصار عن بلدتي نبل والزهراء المواليتين للنظام، قامت هذه القوات بقطع الطريق الرابطة بين حلب وإعزاز التي تشكّل شريان الإمداد الرئيس لفصائل المعارضة من جهة تركيا. وبالتزامن مع ذلك، بدأت ما يسمى "قوات سوريا الديمقراطية"، وهي التي تشكّل وحدات حماية الشعب الكردية عمودها الفقري، التقدّمَ من جهة الشرق (عفرين) فسيطرت على مطار منغ، 

Subscribe to RSS - خيارات تركيا