الانقلاب العسكري في تركيا

نعم، فشل الانقلاب... لكنه ليس الأخير؟

بعد مرور أكثر من عقدين على آخر انقلاب عسكري في تركيا، عادت مجموعة من العسكريين الأتراك لتعلن أول أمس 15 يوليو/ تموز، عن انقلابها على الحكومة المنتخبة من قبل الشعب التركي، وذلك اعتراضًا منها على السياسة العامة للجمهورية التركية التي يقودها حزب العدالة والتنمية.

ورغم التشويش الكبير الذي خيم على المشهد السياسي والعسكري في تركيا، وما رافقه من حالة عدم الاستقرار والفوضى، فاجأ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان العالم أجمع بخروجه عبر وسائل التواصل الاجتماعي طالبًا من الشعب التركي النزول إلى الشوارع والساحات العامة للوقوف في وجه الانقلابيين.

Subscribe to RSS - الانقلاب العسكري في تركيا