المجلس الإسلامي السوري

سورية بين التقسيم والانتصار

لقد اتضح أن الأسد فريد في وحشيته، ومن الجليّ أنه فاق أعتى القادة المجرمين في التاريخ من ناحية حجم التدمير الذي ألحقه بسورية، فقد فاق نيرون الذي أحرق روما، أو هولاكو الذي دمّر بغداد، أو هتلر الذي دمّر ليس ألمانيا فحسب بل كل أوروبا، لذلك يجدر أن نسميه "وحش سورية" وليس "أسد سورية".

Subscribe to RSS - المجلس الإسلامي السوري