المناطق المجمدة

هل يحل بوتين عقدة الأسد؟

عندما اعتذرت ميشيل فلورنوي عن عدم خلافة تشاك هيغل لتكون أول وزيرة دفاع أميركية، بدا أن الجميع يريدون القفز من سفينة باراك أوباما المتأرجحة، أو على الأقل لا يرغبون في الصعود إليها. فلورنوي كانت أبرز اسم على قائمة الذين رشّحهم أوباما للمنصب،

رياح تسوية لإنقاذ ما تبقى من نظام الأسد

رياح سياسية ساخنة تهب على سوريا وتلفح بعض أوجهها، ويأتي هذا الهبوب على نمط سلسلة من المبادرات على خط الأزمة، تكشّف منها حتى اللحظة التحرك الروسي وخطة مبعوث الأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا، بالإضافة إلى حراك سري تجريه القاهرة مع طرفي الأزمة.

لماذا حلب؟

إلى أين وصل مشروع المناطق المجمدة الذي يتبناه المبعوث الأممي ستيفان ديمستورا في سوريا، خاصة في مدينة حلب التي يشتعل الصراع بشأنها بين الثوار والنظام وحلفائه الإيرانيين ومليشياتهم المتعددة؟
 

المناطق "المجمدة" في سوريا.. دلالات وسياقات

ما الذي تعنيه المبادرة الأممية الخاصة "بالمناطق المجمدة" في سوريا؟ وهل سيكون هذا النموذج استكمالا لمسار المصالحات الوطنية، محلية الطابع؟ وكيف تبدو بيئة الحراك الدولي الراهن حول المسألة السورية؟

Subscribe to RSS - المناطق المجمدة