تنظيم الدولة الإسلامية

 الدخول السعودي البري إلى سوريا: حماية الاعتدال في الشرق

أعلنت المملكة العربية السعودية قبل أيام استعدادها للتدخل العسكري بريّا في سوريا من أجل مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية. جاء الموقف السعودي غداة تأجيل أو فشل مفاوضات جنيف 3 بين النظام السوري والمعارضة السورية، بسبب إصرار النظام، وحلفائه الروس والإيرانيين، على عدم وقف الضربات الجوية التي تستهدف المدنيين في أكثر من منطقة.

الطائفية ليست كل شيء في أزمة العراق

يميل كثيرون إلى توصيف ما يجري في العراق بأنه صراع طائفي بين الشيعة والسنّة، لكن مزيدا من التدقيق، سيؤكد أن الأمر أكثر تركيبا وتعقيدا من ذلك، فلا السنّة جميعا يصطفون إلى جانب تنظيم الدولة في حربه التي لا تخفي خطابها الطائفي، ولا الشيعة يفعلون الشيء ذاته، بدليل وجود أطراف سنيّة تصطف إلى جانب الحكومة في حربها ضد تنظيم الدولة. وهي أطراف رغم بؤس مواقفها إلى درجة مزرية ما زالت تملك بعض الحضور في الأوساط الشعبية، على خلاف في تقدير ذلك الحضور، أو ما إذا كان حبا بها، أم هربا من تنظيم الدولة.
 

فاعِليّة قرار مجلس الأمن في ظل الانتهاك الروسي

قد أقرّ مجلس الأمن في الأمم المتحدة من أجل سورية بالإجماع يوم الجمعة الماضي، بإلزام جميع الأطراف المعنية بإيقاف أي هجمات ضد المدنيين، والممتلكات المدنية، واستخدام عشوائي للأسلحة، بما في ذلك القصف المدفعي والجوي. إلا أنه بعد أقل من 48 ساعة شنت الطائرات الروسية ستة غارات جوية على أهداف مدنية في عاصمة المحافظة السورية الشمالية إدلب، متسببة بمقتل عدد من المدنيين، حيث يعتبر ذلك انتهاكاً صارخاً لقرار مجلس الأمن والتي صوتت روسيا بدوها عليه، مما يثبت ذلك نظرية بوتين الفعلية في الاتفاقات الدبلوماسية والتي تدفع إدارة أوباما لتحقيقها في سورية.

هجمات باريس ووحدة المصائر في حوض المتوسط

في كتابه "البحر المتوسط وعالَم البحر المتوسط على عهد فيليب الثاني" يدلل المؤرخ الفرنسي العظيم فرناند بروديل (1902-1985) على أن المجتمعات المقيمة على ضفاف البحر الأبيض المتوسط من الشمال والشرق والجنوب تنتمي إلى حضارة واحدة في عمقها، رغم تباين العوالم الدينية والعرقية والسياسية التي تنتمي إليها تلك المجتمعات. 

ويمكن توسيع نظرية بروديل بالقول إن عالَم المتوسط -بمنطق الجغرافيا السياسية- مجال سياسي وإستراتيجي واحد أيضا. 

التعاون مع روسيا يمثل خطوة خطيرة على الولايات المتحدة وفرنسا

قدمت هجمات باريس فرصةً تكتيكية للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، فعلى مدة شهرين سعى الحاكم الروسي لإقناع الدول العربية والغربية للانضمام إلى ما وصفه بالتحالف ضد "الدولة الإسلامية".

"الدولة الإسلامية" تغتنم فرصة الحرب في سورية

استفادت "الدولة الإسلامية" من فوضى الحرب الأهلية السورية وعدم كفاية قوات الأمن العراقية لحماية رقعة واسعة من الشرق الأوسط. بعد تحقيق بعض المكاسب المثيرة للإعجاب، بما في ذلك الاستيلاء على مدينة الموصل العراقية، فقدت "الدولة الإسلامية" بعض الزخم، ومجموعة من المعارضين انحازوا ضدها. ومع ذلك، فإن المجموعة مرنة بشكل فريد ولا تزال خطيرة للغاية وغير متوقعة.

صواريخ كروز الروسية بين التأثير والدعاية

اتخذت روسيا موقفا واضحا ومحددا من الأزمة السورية منذ انطلاقها، تلخص في دعم النظام السوري، وتمثل ذلك بتأمين الغطاء والحماية السياسية على المستوى الدولي، وتقديم المساعدات الاقتصادية والعسكرية له.

وتصاعدت وتيرة المساعدات العسكرية المقدمة، حيث اشتملت على أسلحة ومعدات وذخائر نوعية، كما بدأت روسيا في حشد قواتها في منطقة الساحل السوري، وتحديدا في قاعدة طرطوس البحرية وفي مطار حميميم وفي مدينة حماة.

ما سبب وجود روسيا في سورية؟

هذا التوسع للوجود العسكري قد يعكس نية موسكو للعب دور مباشر في اللعبة النهائية لنظام الأسد – أو على أقل تقدير مساعدة نظام الرئيس السوري في الحفاظ على سيطرته المحدودة على البلاد التي مزقتها الحرب، لكن كما أشارت واشنطن بوست سابقاً، فقد لا تمثل هذه الخطوة تحولاً كبيراً في السياسة.

إنجازات أوباما في سورية

قد يكون الأكثر إدهاشاً من مواريث السياسة الخارجية للرئيس أوباما، ليس فقط أنه ترأس كارثة إنسانية وثقافية ذات أبعاد مصيرية، بل إنه خدر الشعب الأمريكي حتى أصبح لا يشعر بأي مسؤولية تجاه المأساة.

توطين «داعش» في سوريا!

دأبت المعلومات والتحقيقات، التي تناولت تنظيم داعش في سوريا على القول إن التنظيم دخيل على سوريا في تنظيمه وفي أهدافه وسياساته وممارساته. وتكررت في هذا السياق، معطيات حول أصول أعضاء التنظيم ومقاتليه، الذين اقتربت جنسياتهم من نحو مائة جنسية، تتوزع عبر قارات العالم المختلفة، لا يجمعهم سوى التطرف، وتبني الإرهاب لتحقيق أهدافهم، التي قيل إنها لنصرة الشعب السوري، لكنها في الواقع العملي، أدت إلى نتائج عكسية، وهذا لم يكن من باب أخطاء «داعش»، إنما كان في سياق أهدافه العملية.

الصفحات

Subscribe to RSS - تنظيم الدولة الإسلامية