جو بايدن

الأسد كان وراء إقصاء وزير الدفاع الاميركي!

الأزمة السياسية الصامتة التي أخرجت وزير الدفاع الاميركي تشاك هاغل من الحكم لم تكن سوى نموذج آخر لتسلط الرئيس باراك اوباما على أحكام أفراد ادارته. ففي مطلع الشهر الماضي صدر في الولايات المتحدة

سبعة أشهر إضافية من البلطجة الإيرانية

حقاً لا أعرف ما الذي يمكن أن يفعله الطرفان المتفاوضان حول الملف النووي الإيراني، خلال الأشهر السبعة القادمة، ليتوصلا إلى اتفاق. فالخلاف بين الجانبين حول عدد أجهزة الطرد المركزي المسموح بها، وكذا حول الجدولة الزمنية لرفع العقوبات عن إيران،

صقل الفروق المهمة بين تركيا والولايات المتحدة

صرح رئيس الوزراء أحمد داوود أوغلو أنه تلقى "إشارات قوية" من الرئيس الأمريكي باراك أوباما تدل على تغير في سياسة واشنطن حول سورية.
اليوم، هناك "نقاط مشتركة أكثر" بين تركيا والولايات المتحدة لاتباع استراتيجية موحدة تغطي كلاً من العراق وسورية، حسبما قال داوود أوغلو.

Subscribe to RSS - جو بايدن