إدلب

أكد الرئيسان التركي، رجب طيب أردوغان، والروسي، فلاديمير بوتين، على ضرورة تنفيذ التفاهمات بين الطرفين، فيما يتعلق بالأوضاع في سورية، خاصة في إدلب.

أطلق ناشطون سوريون عبر مواقع التواصل الاجتماعي حملة تحت مسمى "إدلب تحت النار"، للتضامن مع المدنيين القاطنين في محافظة إدلب، ولفت الأنظار إليهم، في ظل الحملة العسكرية التي تشهدها المنطقة من قبل... اقرأ المزيد

وثق فريق "منسقو الاستجابة في سوريا" مقتل 156 شخصاً في محافظة إدلب، جراء الحملة العسكرية لنظام الأسد وروسيا، والتي بدأت في الأول من شهر تشرين الثاني الماضي.

غمرت مياه الأمطار مخيمات النازحين في مناطق شمال غربي سورية، منذ صباح الخميس، ما دفع مئات العائلات إلى إخلاء خيامهم، نتيجة السيول الناجمة عن الأمطار.

علّقت "مديرية التربية والتعليم في إدلب" الدوام في بعض مدارس المحافظة، اليوم الأربعاء، بسبب القصف العشوائي وتصعيد الحملة العسكرية، التي يشنها نظام الأسد وحليفة الروسي على المنطقة.

ارتكبت طائرات نظام الأسد الحربية، اليوم الإثنين، مجزرة جديدة في مدينة معرة النعمان جنوب إدلب، وذلك في تصعيد عسكري غير مسبوق على المنطقة. 

صعّدت روسيا ونظام الأسد من القصف الجوي على محافظة إدلب، وخاصة مناطق الريف الجنوبي، وسط محاولات تقدم من جانب قوات الأسد على نفوذ فصائل المعارضة.

تحاول قوات الأسد استعادة المناطق التي خسرتها، يوم أمس السبت، في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، جراء الهجوم الذي أطلقته فصائل المعارضة، على رأسها "الجبهة الوطنية للتحرير"، التابعة لـ"الجيش الوطني".

حذرت "مديرية صحة إدلب" من أن يؤدي انعدام المحروقات وغلاء أسعارها (إن وجدت)، إلى توقف المنشآت الطبية عن تقديم الخدمات، نتيجة عدم قدرتها على تشغيل المولدات الكهربائية والمعدات الطبية اللازمة.

أعلنت منظمة "الدفاع المدني السوري" عن خروج مشفى كيوان، في بلدة كنصفرة بريف إدلب الجنوبي، عن الخدمة، عقب استهدافها من قبل الطيران الحربي الروسي، الاثنين الماضي.