الجيش الوطني

رفض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الوساطة التي اقترحها نظيره الأمريكي دونالد ترامب للتفاوض مع "وحدات حماية الشعب" في سورية، وذلك بعد إطلاق عملية عسكرية حملت اسم "نبع السلام" شرق الفرات.

أعلنت "الإدارة الذاتية" شمال شرق سورية فرار 785 شخصاً من عائلات تنظيم "الدولة الإسلامية" من مخيم شمالي الرقة، وذلك بالتزامن مع المعارك التي تشهدها مدينة تل أبيض.

أعلن "الجيش الوطني" المدعوم من تركيا السيطرة على مدينة تل أبيض في ريف الرقة الشمالي بالكامل، ضمن عملية "نبع السلام" التي أطلقها الجيش التركي ضد "وحدات حماية الشعب" في الأيام الماضية.

يستعد الجيش التركي لإنشاء جسر مائي على نهر الفرات، لربط الضفة الشرقية بالغربية، وبالتالي دعم عملية "نبع السلام" بمحور عسكري جديد، والتي أطلقت في الأيام الماضية ضد "وحدات حماية الشعب".

تحتدم المعارك في محيط مدينتي رأس العين وتل أبيض الحدوديتين، بين فصائل "الجيش الوطني" والجيش التركي من جهة و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) من جهة أخرى، ضمن عملية "نبع السلام"، والتي أطلقتها تركيا... اقرأ المزيد

منذ خمسة أيام مضت، ومع الإعلان عن بدء العملية العسكرية التركية شرق الفرات في سورية، وجه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب عدة رسائل متضاربة، أعطت صوراً مختلفة عن طريقة التعاطي الأمريكي مع العملية... اقرأ المزيد

شهدت مناطق ريف حلب الشمالي والشرقي، التي يديرها "الجيش الوطني"، بدعمٍ تركي، أربعة تفجيرات في أقل من أسبوع، وذلك بالتزامن مع الحديث عن قرب عملية عسكرية تجهز لها تركيا شرق الفرات.

 

زار وزير الدفاع في "الحكومة السورية المؤقتة" سليم إدريس معسكرات "الجيش الوطني" في ريف حلب الشمالي، في أولى تحركاته على الأرض بعد تسلمه المنصب.

قتل شخص على الأقل وأصيب العشرات في انفجار دراجة نارية وسط سوق في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي.

أرسل "الجيش الوطني" العامل في ريف حلب الشمالي تعزيزات عسكرية إلى جبهات ريف حماة الشمالي، لكن على المستوى الديق ومن فصائل عسكرية محددة.