برد الشتاء

نجت خديجة علوش من معركة مدينة الرقة، معقل تنظيم "الدولة الإسلامية" سابقاً في سوريا، لتجد نفسها مجبرة على العيش في مخيم للنازحين خسرت فيه طفلها البالغ من العمر سبع سنوات نتيجة البرد. في مخيم عين... اقرأ المزيد

للعام الخامس على التوالي، منذ انطلاق الثورة السورية، يستعد السوريون، في منطقة البقاع اللبنانية المحاذية للحدود مع بلادهم، العام الحالي لاستقبال فصل الشتاء بأوضاع لا تقل مأساوية عن الأعوام الماضية... اقرأ المزيد

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن ما لايقل عن 27 شخصاً قتلوا منذ شهر مارس/آذار عام 2011  جراء البرد، سواء داخل الأراضي السورية، أو في مخيمات اللاجئين في البلدان المجاورة.

 

رغم كل ما عاناه المواطن السوري من قصف وتهجير وتدمير ومنع لكافة حقوقه كإنسان، من جراء الصراع المستمر في بلاده منذ أكثر من ثلاث سنوات ونصف، وبعد فشل المجتمعات الدولية بوقف معاناته، وبعد أن اضطر... اقرأ المزيد

وحول ومستنقعات وخيم غير مؤهلة لتحمل الطقس القارس والعواصف والأمطار، التي بدأت تتساقط بغزارة مع أول عاصفة تضرب البلاد هذا العام، مشهد يتكرر في مخيمات اللاجئين السوريين المنتشرة في منطقة البقاع،... اقرأ المزيد