Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
اتفاق فينا | السورية نت | Alsouria.net

اتفاق فينا

العلاقات الأمريكية ـ الإيرانية: مَنْ يبيع الفانتازيا؟

المفارقة الأولى، الدراماتيكية حقاً، كانت أنّ التلفزة الإيرانية الرسمية نقلت، على الهواء مباشرة، خطبة رئيس «الشيطان الأكبر»، باراك أوباما، من سدّة الجامعة الأمريكية في واشنطن، قبل يومين. صحيح أنّ الأمر قد ينقلب إلى عادة (تطبيعية، ربما)، بعد أن سبق للتلفزة ذاتها أن نقلت إعلان أوباما عن التوصل إلى اتفاق فيينا، ومرافعة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أمام الكونغرس؛ إلا أنّ نقل هذه الخطبة بالذات، بما كانت تنبيء به من مناورات «الشيطان» إياه لخطب ودّ إسرائيل، أسوة بمعارضي الاتفاق في الكونغرس، كانت بالفعل قفزة كبرى… لا عزاء، فيها، لكبار ممثّلي محاور «الممانعة».

الاتفاق النووي وحروب إيران العربية

 

باستثناء ممارسة ضغط فاعل على إيران والدول الكبرى ذات التأثير في المنطقة، لا يبدو من مبرر منطقي آخر لحالة الذعر العربي -ونقيضها طبعا استعلاء طهران وإظهار الثقة المفرطة بالنفس- عقب اتفاق فيينا بشأن البرنامج النووي الإيراني. بل ليس مبالغة أبدا القول إن حصاد إيران لثمار هذا الاتفاق إنما يتوقف، بشكل رئيس وحاسم، على مبادرتها إلى إقامة علاقات أفضل مع جوارها العربي خصوصا.

مصير العرب أمام تخلي واشنطن وتغول طهران

حققت الدول الغربية، بالتوقيع على الاتفاق النووي في فيينا، في 14 يوليو/تموز 2015، إنجازاً استراتيجياً مهماً، من وجهة نظر مصالحها، قدمت موسكو نصيبها من المساهمة فيه، على سبيل المقايضة، لقاء مكاسب مقبلة، يمكن للغرب أن يضمنها لروسيا، في مواقع أخرى، وربما في الشرق الاوسط. وبعكس ما تقوله الدبلوماسية الغربية، لا يتمثل هذا الإنجاز في تأجيل البرنامج النووي العسكري لإيران، وإنما في إنهاء أكثر من ثلاثة عقود من العداء والحرب الباردة الإيرانية الغربية، وتجنب التورط في حرب مباشرة معها. 

 

صفقة أفضل الممكن

عندما تقلد الرئيس أوباما منصبه في البيت الأبيض، كانت إيران قد دخلت مرحلة متقدمة في معالجة دورة الوقود النووي عندما تمكنت من بناء منشآت لتخصيب اليورانيوم مخفيّة في جوف الجبل، وكانت على وشك تنصيب ما يقارب 20 ألف جهاز للطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم. وكانت أيضا في مرحلة تطوير أجهزة طرد مركزي متقدمة، كما شرعت حينها في بناء مفاعل يعمل بالماء الثقيل يمكنه إنتاج البلوتونيوم الصالح لصنع الأسلحة النووية. ولو أرادت تطوير أسلحة نووية، فقد قطعت بالفعل شوطا بعيدا على هذا الطريق. وقد حدث ذلك في وقت لم يكن المجتمع الدولي يمتلك إلا فكرة ضيّقة حول برنامجها النووي.

إيران وحسابات ما بعد العودة؟

لم تعد إيران دولة مارقة، ولم تعد من دول محور الشر. 

اتفاق إيران سينقذ الأسد

بشار الأسد هو القائد العربي الوحيد (قائد؟) الذي علق على الاتفاق النووي. في رسالة تملق، أرسلها إلى القائد الإيراني الأعلى علي خامنئي وإلى الرئيس حسن روحاني، أثنى على "الإنجاز العظيم" وقدم تقييمه الخاص للوضع قائلاً: هذا الاتفاق، سيساهم في الواقع بتحقيق السلام والاستقرار في الشرق الأوسط.

Subscribe to RSS - اتفاق فينا
 

Warning: session_set_save_handler(): Cannot change save handler when headers already sent in /home/alsouria/public_html/archive/includes/session.inc on line 242

Warning: session_id(): Cannot change session id when headers already sent in /home/alsouria/public_html/archive/includes/session.inc on line 266