Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
الإتحاد الأوروبي: حزمة عقوبات اقتصادية جديدة ضد روسيا | السورية نت | Alsouria.net

الإتحاد الأوروبي: حزمة عقوبات اقتصادية جديدة ضد روسيا

صورة للقوات الروسية الموجودة في أوكرانيا_ أرشيف
الجمعة 12 سبتمبر / أيلول 2014

شدد الإتحاد الأوروبي، أمس، الضغوط على موسكو، على رغم صمود إطلاق وقف النار المعلن منذ أسبوع في شرق أوكرانيا، واتفقت دول الاتحاد الأعضاء الـ28 بعد انتظار أيام على بدء تطبيق حزمة عقوبات اقتصادية جديدة ضد روسيا، لافتين إلى إمكانية  تعليقها وحتى إلغاءها وفق تقويم سيجريه الإتحاد بحلول نهاية الشهر لتطور الوضع الميداني في أوكرانيا.

وأوضح رئيس المجلس الأوروبي "هرمان فان رومبوي"، أن دول الإتحاد "قد تدرس اقتراحات تعديل أو تعليق أو إلغاء حزمة العقوبات كلياً أو جزئياً في صورة عاجلة، إذا كان ذلك مناسباً"

وحظر الإتحاد تمويل ديون ست شركات روسية كبيرة في مجالي الدفاع والطاقة، على رأسها شركتا "روسنفت وترانسنفت" للنفط، إضافة إلى فرع النفط في مجموعة "غازبروم" للغاز.

وشدد القيود المفروضة على خمسة مصارف رسمية روسية، هي "سبيربنك وفي تي بي بنك وغازبرومبنك وفنيشيكونومبنك وروسلهوزبنك"، وأدرج 24 شخصاً إضافياً على لائحة الممنوعين من دخول أراضي دوله، والمجمّدة أرصدتهم، ما رفع عددهم إلى 119.

ومن  الأسماء الجديدة قادة "لانفصاليين" شرق أوكرانيا وأعضاء في حكومة شبه جزيرة القرم جنوب أوكرانيا" والتي ضمتها روسيا إلى أراضيها في مارس/آذار الماضي، إضافة إلى مسؤولين وأقطاب أعمال روس.

من جانبها، ردّت روسيا بأنها ستفرض قيوداً على واردات بعض السيارات ومنتجات صناعية خفيفة أوروبية، بعدما حظرت استيراد غالبية المنتجات الزراعية من الدول التي تطبق عقوبات عليها، ما رفع أسعار منتجات في أراضيها، خصوصاً "اللحوم".

وتشهد مبيعات السيارات تراجعاً كبيراً في روسيا بسبب أزمة أوكرانيا بلغ 26 في المئة، في أغسطس/آب، لكن الصناعيين يتوقعون أن تصبح السوق الروسية الأولى للسيارات في أوروبا.

وكانت العقوبات الأوروبية أقرّت رسمياً الإثنين الماضي، لكن دول الاتحاد وجدت صعوبة في الاتفاق على موعد تطبيقها، إذ اعتبر بعضها أن صمود وقف النار في شرق أوكرانيا يمنح فرصة لعدم إقرارها وتفادي ردود اقتصادية روسية أكبر.

وحسم سفراء  الإتحاد، أمس، قرارهم بتطبيق العقوبات، بالتزامن مع إعلان الحلف الأطلسي (ناتو) أن ألف جندي روسي لا يزالون في أوكرانيا، مع كمية كبيرة من المعدات، فيما ينتشر 20 ألف جندي آخرون على الحدود.

وكان الرئيس الأوكراني "بيترو بوروشينكو" أعلن أول من أمس، أن روسيا سحبت 70 في المئة من قواتها من بلاده، ما دفع وزارة الخارجية الأميركية إلى إعلان أن انسحاباً جزئياً للقوات الروسية من أراضي أوكرانيا، إذا تأكدت صحته، سيشكل "خطوة أولى محدودة جيدة".

المصدر: 
وكالات