Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
الحراك الثوري في سورية يعود مجدداً ماذا لو توقف إطلاق النار؟ | السورية نت | Alsouria.net

الحراك الثوري في سورية يعود مجدداً ماذا لو توقف إطلاق النار؟

مظاهرات في عدة بلدات ومناطق سورية
الجمعة 04 مارس / آذار 2016

شادي السيد - خاص السورية نت

على الرغم من كثرة الخروقات من قبل قوات الأسد وحلفائه في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية، إلا أن اتفاق "وقف إطلاق النار" الذي تم التوصل إليه الأسبوع الماضي بين مختلف القوى في سورية شكل فرصة سانحة للسوريين من الشمال إلى الجنوب لالتقاط أنفاسهم بعد سنوات من آلة القتل التي استخدمها نظام الأسد ضد شعبه.

وفي هذا السياق شهدت مدن وبلدات سورية عدة اليوم الجمعة، من محافظة حلب شمالاً حتى دمشق ودرعا جنوباً، إضافة إلى بلدات الغوطة الشرقية المحاصرة بريف دمشق والرستن وتلبيسة بريف حمص، أكد خلالها الأهالي على مبادئ الثورة التي خرجوا من أجلها والتي تحقق حريتهم وتخلصهم من استبداد وظلم النظام، إضافة إلى رفضهم أي مشروع يسعى لتقسيم الأراضي السورية.

ويرى الناشط الإعلامي عامر بيوش من مدينة كفرنبل بريف إدلب بتصريح لـ"السورية نت" أن عودة المظاهرات في معظم المدن السورية هو دليل واضح على سلمية الثورة فما إن توقفت قليلاً آلة القمع حتى عاد السوريون للمطالبة بحريتهم التي رغم كل الدماء لم يتخلوا عنها، وأضاف فابالرغم من كل المخاطر خرج المئات اليوم في تظاهرات عمت أحياء ومناطق بحلب وإدلب وريف حماة ودرعا ودمشق".

وأكد بيوش، أنه في حال وقف إطلاق النار في سورية بشكل كامل والتزام النظام وحلفائه، لتكرر مشهد ساحة العاصي مرة أخرى في سورية".

 ولفت بيوش إلى "أهمية التظاهرات التي خرجت اليوم ومشاركة قادة فصائل الجيش السوري الحر في الصف الأول واعتبارها دليلاً على عودة الثورة لصفائها الأول يوم كان الجيش الحر المدافع الأول عنها، إضافة للتركيز على أن الشعب السوري لم يحمل السلاح وتوجيهه ضد النظام، إلا عندما استخدم الأخير ما يملكه من أسلحة للقضاء على ثورة شعب".

من جهته أشار الناشط الإعلامي محمود الطويل لـ"السورية نت" أنه "بعد رصد ما يقارب 104 نقاط تظاهر في سورية، أنه من المؤكد تمامًا أن الناس لم تخرج لتصل إلى وقف إطلاق نار أو الحصول على المساعدات الإنسانية، ب للتأكيد على الاستمرار في طريقها نحو حريتها وتحقيق أهداف ثورتها، فالمظاهرات والحراك المدني الآن قادرٌ على قيادة العمل السياسي وتوجيه بوصلة الثورة نحو اسقاط النظام.

بدوره يصف المهندس محمد السيد من ريف إدلب، أن "للتظاهرات رسائل سياسية يمكن تسليط الضوء عليها، ليعلم العالم أن المسبب الوحيد في تحول الثورة السورية من سلمية إلى حمل السلاح هو بطش نظام الأسد وميليشياته واستخدامهم العنف ضد السوريين".

ويضيف السيد أن "اللافت في مظاهرات اليوم توحدها في حمل علم الثورة واستثنائها باقي الرايات والتي تحمل أيدولوجيات مختلفة، وهذا دليل واضح عن عدول المنهج الفكري المتشدد الذي ساد مؤقتاً، واستغله نظام الأسد في تشويه ثورة السوريين وإلصاق صفة الإرهاب عليها".

اقرأ أيضاً: وزير الدفاع الأمريكي الأسبق: أوباما أخطأ بأمرين فيما يتعلق بالملف السوري

المصدر: 
خاص - السورية نت

تعليقات