Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
الرقة: المحافظة التي نسيها الأسد وأغرقها تنظيم الدولة بالضرائب | السورية نت | Alsouria.net

الرقة: المحافظة التي نسيها الأسد وأغرقها تنظيم الدولة بالضرائب

تنظيم الدولة يفرض الضرائب على سكان الرقة وسط غياب الخدمات
الخميس 19 مارس / آذار 2015

يسيطر عناصر ما يسمى تنظيم "الدولة الإسلامية" على أجزاء واسعة في العراق وسورية، وكان قد أعلن محافظة الرقة شمال شرق سورية "عاصمة لدولة الخلافة"، وهو ما جر الويلات على الأهالي جراء الغارات الجوية من قبل النظام أو التحالف الدولي اللذين أوديا بحياة مدنيين خلال سعيهما لاستهداف قيادات في التنظيم.

وعلى الرغم من تغني "تنظيم الدولة" بعاصمته المحتضنة لمراكزه الرئيسية ودواوينه وأجهزته الأخرى، إلا أن واقع حياة المدنيين هناك ليس بتلك الصورة الوردية التي يتحدث عنها التنظيم، حسبما أكده سكان من الرقة لـ"السورية نت".

وكان نظام الأسد قد اعتبر الرقة من المحافظات المنسية في سورية، فأهمل تطويرها، ولم يستغل الخيرات التي تحتضنها أراضيها من زراعة ومياه.

ويشير مراسلنا معتز الصالح إلى أنه قد يتبادر إلى الذهن أن محافظة الرقة ستكون من أبهى المدن في ظل الوفرة المالية للتنظيم من جهة، ولكون المحافظة بعيدةً عن أية عمليات قتالية برية ما عدا القصف الجوي من جهة الأخرى، إلا أن هذين العاملين لا يجري استغلالهما من قبل التنظيم لتطوير البنى التحتية لتحسين ظروف السكان.

وبحسب شهادات السكان المحليين فإن "تنظيم الدولة" زاد من صعوبات الحياة عليهم، مع فرضه المزيد من الضرائب تزامناً مع غياب الخدمات، ويقول هادي أحد سكان الرقة لـ"السورية نت" إن "تنظيم الدولة فرض ضريبة للكهرباء ولكن لا توجد كهرباء، وفرض ضريبة للنظافة لكن في نفس الوقت لا تجد شارعاً خالياً من الأوساخ والقمامة".

ويشير هادي إلى أن المياه هي الوحيدة التي لا تنقطع، لكنه يؤكد أنها بعيدة كل البعد عن كونها مياهاً صالحة للشرب، حيث أنها لا تخضع لعمليات التنظيف التي تجعل منها مياهاً صالحة للاستخدام البشري.

وكان "تنظيم الدولة" فرض منذ عدة أشهر ما أسماها "جباية عن الخدمات" التي يوفرها التنظيم للأهالي والتي لا يتطلب توفيرها إلا القليل من الأموال، وذكر مراسلنا أن التنظيم بدأ بجمع الضرائب عن الكهرباء والمياه والنظافة، مضيفاً أن الملثمين الذين يتبعون للتنظيم يجبون الضراب من الأهالي في كل الأحياء والأسواق والمحال.

ويبيّن مراسلنا أن القيمة المادية التي يدفعها السكان للتنظيم لا تخضع لمقدار الاستخدام أو لأي من المعايير، بل يعود الأمر لمزاج الجابي الذي ربما يجعل لنفسه حصة فيما يجبيه.

ويبدو من خلال تصريحات المصادر لـ"السورية نت" أن حالةً من السخط تستشري بين السكان جراء الضرائب المدفوعة. ويقول حسين من سكان الرقة لـ"السورية نت": "كانت الكهرباء قبل مجيء التنظيم تنقطع لفترات لكنها إجمالا كانت مقبولة، وأحياناً كانت تأتي بشكل منتظم دون انقطاع، إضافة إلى أننا لم نكن ندفع لأي طرف أو جهة أية ضريبة أو ما شابه".

ويضيف: "أما اليوم فالكهرباء أشبه بالحلم إذ أنها تأتي في أفضل الأحوال ساعتين خلال النهار وتنقطع باقي اليوم ناهيك عن القمامة التي تملأ الشوارع ولم نعد نرى أي عمال للنظافة أو لإصلاح الطرق على عكس ما كان موجوداً قبل دخول التنظيم".
ويتساءل صلاح "لماذا ندفع ضريبة عن خدمة لا نحصل عليها، وحتى إن حصلنا عليها أليس الأجدر بهؤلاء رعاية من هم في المدارس من اللاجئين أو من أيتام الحروب خير من أن ينازعوهم لقمة عيشهم؟".

ويرى سكان في الرقة أن التنظيم الذي سيطر على الرقة منذ يناير/ كانون الأول 2014، لم يرعَ شؤون الأهالي خصوصاً النازحين من بقية المحافظات هرباً من الموت الذي تنشره قوات النظام. ويضيفون أن التنظيم لم ينهض بأعباء المدينة كما يجب كونه الحاكم لها والمتحكم بمقاديرها بالقوة".

ولا يقتصر الأمر فقط عند فرض الضرائب وغياب الخدمات، بل يواجه التنظيم اتهامات من قبل الأهالي بعدم اكتراثه بالعملية التعليمية، وإهماله للمزارعين، وبحسب المصادر التي تحدثت إليها "السورية نت" فإنه بعد عام من إعلان التنظيم لما أسماها "دولة الخلافة"، لا يوجد في الرقة (عاصمة التنظيم) سوى دار للحسبة ومدارس تعلم الطلاب خمس مواد فقط، بالإضافة إلى انتشار مشاهد الجلد والقصاص التي باتت جزءاً من حياة السكان.

المصدر: 
خاص - السورية نت