Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
المعلم: من يقاطع لقاء موسكو لا دور له بمستقبل سورية | السورية نت | Alsouria.net

المعلم: من يقاطع لقاء موسكو لا دور له بمستقبل سورية

وليد المعلم وزير الخارجية في حكومة نظام بشار الأسد - صورة أرشيفية
الأربعاء 21 يناير / كانون الثاني 2015

قال وليد المعلم وزير خارجية نظام بشار الأسد، إن "لدينا توجيهات من الأسد بأن نبذل كل جهد ممكن لإنجاح لقاء موسكو"، لافتاً في حديث مع قناة "الإخبارية السورية" بثته أمس، إلى أن "هناك معارضة دعيت بصفة شخصية، وهي أرض صديقة لذلك لا توجد في لقاء موسكو دول تتدخل أو تدعم فئة أو طرفاً ضد طرف آخر".

وحول رفض بعض أطراف المعارضة الذهاب إلى لقاء موسكو أوضح المعلم أن هذا شأنهم "من يريد أن يذهب فهو يريد أن يشارك في حوار المستقبل، ومن يقاطع لن يكون له دور في حوار المستقبل".

وأضاف المعلم: "نحن لم نرفض أي شخص وجهت له الدعوة ليشارك، اتفقنا أساساً في موسكو مع الوزير سيرغي لافروف على أن يكون التمثيل معارضة الداخل والخارج إضافة إلى مجموعة من المستقلين".

ونفى المعلم تخفيض النظام مستوى التمثيل في الوفد المشارك في اللقاء التشاوري وقال: "هو وفد عالي المستوى ويتمتع بخبرة دبلوماسية واسعة".

في هذا السياق، أكد المعلم أنه "في حال فشل المؤتمر فهذا يعني أن شخصيات المعارضة المتواجدة في موسكو انصاعت للخارج وتوجهاته، لافتاً إلى أن هناك دولاً عديدة ليست راضية في المنطقة وخارجها عن لقاء موسكو وتسعى من خلال أدواتها التي تحركها لإفشاله من خلال طروحات سياسية تخرج عن هدف المؤتمر".

ورداً على سؤال حول اجتماع القاهرة قال المعلم: "لم نستشر لعقد مثل هذا اللقاء، وأي شيء لا نستشار به لا نقيم له وزناً ولا نأخذه بعين الاعتبار".

وحول العدوان الإسرائيلي الأخير على القنيطرة وإعلان الأمم المتحدة رصدها طائرات استطلاع إسرائيلية في سماء سورية قال المعلم: "إن هذا الاعتراف ليس مستغرباً لأن الخرق تم لاتفاق الفصل عام 1974 وهو خرق للسيادة السورية وعدوان سافر على الأراضي السورية"

ولفت المعلم إلى أن الأولوية الآن في هذه المرحلة من الحرب الكونية المفروضة على سورية، هي "القضاء على أدوات إسرائيل في سورية لأن إسرائيل تعمل عليهم وتساعدهم والمؤامرة الكونية تستخدمهم، فبقدر ما نحقق إنجازات ميدانية نكون بدأنا بالرد على العدوان الإسرائيلي".

وحول إمكانية إرسال قوات إلى سورية لمحاربة ما يسمى تنظيم "الدولة الإسلامية"، أكد مسؤول النظام أن "الولايات المتحدة لن تجازف بإرسال جنودها، فهي لا تستطيع أن تتحمل خسائر بشرية، أما الأمم المتحدة فتحتاج لقرار مجلس أمن، والأمم المتحدة لن تأخذ أي دور في هذا المجال"، مشيراً إلى أن "الحديث يجري بضرورة تشكيل قوات عربية من قوات مجلس التعاون الخليجي والأردن لتقوم بهذه المهمة"،  لكن نوه إلى أنه "بعد قيام التنظيم بأسر الطيار الأردني، وما جرى داخل الأردن، فإن مثل هذا الاحتمال أصبح صعباً".

المصدر: 
السورية نت