Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
"بوتين" الضربات الروسية بسورية ستكون محدودة النطاق والدول قلقة من استهداف غير "تنظيم الدولة" و"القاعدة" | السورية نت | Alsouria.net

"بوتين" الضربات الروسية بسورية ستكون محدودة النطاق والدول قلقة من استهداف غير "تنظيم الدولة" و"القاعدة"

ضربات روسية في سورية لدعم الأسد ـ أرشيف
الأربعاء 30 سبتمبر / أيلول 2015

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم إن الضربات الجوية الروسية في سورية ستكون محدودة النطاق وأنه يأمل في أن يكون بشار الأسد مستعداً لإصلاح سياسي وتسوية من أجل بلاده وشعبه.

وكان بوتين يتحدث بعد أن شنت القوات الروسية ضربات جوية ضد أهداف في سورية في أكبر تدخل في الشرق الأوسط منذ عشرات السنين. وأبلغت روسيا القوات الجوية الأمريكية بالابتعاد أثناء تنفيذ طائراتها للغارات.

وقال بوتين للصحفيين في موسكو "لن يمكن التوصل إلى حل نهائي وطويل الأمد في سورية إلا بموجب إصلاح سياسي وعلى أساس الحوار بين القوات العادية في البلاد."

وأضاف "أعرف أن الرئيس الأسد يدرك ذلك ومستعد لمثل هذه العملية، نأمل أن يتسم بالفاعلية والمرونة وأن يكون مستعداً للتوصل إلى تسوية من أجل بلاده وشعبه."

من جهته قال ايفان كونافولوف وهو خبير عسكري روسي إن قرار روسيا شن ضربات جوية يأتي على الأرجح من منطلق التعامل مع الواقع.

وأضاف "إنه يعني أن ثمة إدراك تام بأن هناك حاجة لتعليق الحل السياسي لفترة من الوقت وأن الأمر يتطلب حلاً عسكرياً."

ردود أفعال

ومن ناحية ثانية رحب وزير خارجية بريطانيا فيليب هاموند بعزم روسيا استخدام القوة في مواجهة تنظيم "الدولة الإسلامية" في سورية ولكنه قال إن على موسكو أن تتأكد أن ضرباتها الجوية استهدفت "تنظيم الدولة" والجماعات المرتبطة بتنظيم القاعدة لا مقاتلي المعارضة السورية.

وأضاف هاموند في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة "من المهم جداً أن تتمكن روسيا من تأكيد أن العمل العسكري الذي قامت به في سورية هذا الصباح موجه لـ"تنظيم الدولة" والأهداف المرتبطة بتنظيم القاعدة وحسب لا المعارضين المعتدلين لنظام الأسد.

أما وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، فقال إن واشنطن مستعدة للترحيب بالعمل العسكري الروسي في سورية، طالما استهدف "تنظيم الدولة"، والجماعات المتحالفة مع تنظيم "القاعدة".

جاء ذلك في كلمة له أمام المجتمعين في جلسة لمجلس الأمن الدولي، اليوم الأربعاء حول الشرق الأوسط.

وأعرب كيري عن قلق واشنطن العميق، إذا ما تم توجيه الضربات الجوية الروسية إلى جماعات أخرى غير تلك الجماعات، مشيراً بهذا الخصوص، إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية، سيكون لديها "مخاوف عميقة إذا ما استهدفت تلك الضربات جماعات أخرى (غير داعش وحلفاء القاعدة).

وأضاف قائلاً "يتعين على العمليات الروسية، ألا تدعم بشار الأسد، وألا تتداخل مع ضربات قوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة، وأن تهاجم بالفعل أهدافاً لتنظيم داعش".

وأبدى الوزير الأمريكي، استعداد بلاده "لتخفيض حدة الصراع، وتجنب المواجهات في ساحة المعركة مع القوات الروسية، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة الضغط العسكري على داعش، ولكن علينا ألا نخلط حربنا ضد داعش بمساندة الأسد".

من جهته اعتبر وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي "باولو جينتيلوني" أن الغارات الجوية الروسية في سورية يمكن أن تفتح آفاقاً نحو قبول روسيا بحل المرحلة الانتقالية.

ونقل التلفزيون الإيطالي اليوم، عن جينتيلوني قوله، على هامش مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك "نحن نشعر بالقلق إزاء مخاطر القيام بعمل عسكري في سورية، لكن تقييمنا أن هناك فرصاً بانفتاح روسيا نحو إيجاد مخرج وبالتالي القبول بمرحلة انتقالية سياسية" في سورية.

وأوضح الوزير أن "التحول السياسي في دمشق يجب أن يكون تدريجياً ولا يجب أن يخلق فراغاً في السلطة كما حدث في ليبيا، وفي العراق من قبل".

وأضاف جينتيلوني أن "العمل العسكري الروسي يمكن قراءته كعنصر يمكن توظيفه لخدمة المرحلة الانتقالية، في سورية".

وأشار أن "إيطاليا تعمل على المستوى الدبلوماسي لكي تكون روسيا شريكاً في الحرب على تنظيم داعش، ويجب أن يكون هناك التزام من موسكو أن الأمر يتعلق بمحاربة داعش وليس للوصول إلى أغراض أخرى، وإلا سيكون هناك خطر بتعطيل التحالف الدولي المشكل من أكثر من 60 بلداً".

المصدر: 
وكالات ـ السورية نت

تعليقات