Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
تجار البشر في ليبيا يقتلون عشرات المهاجرين الذين حاولوا الفرار من معسكراتهم | السورية نت | Alsouria.net

تجار البشر في ليبيا يقتلون عشرات المهاجرين الذين حاولوا الفرار من معسكراتهم

مهاجرون في معسكرات احتجاز ليبية ـ أرشيف
سبت 26 مايو / أيار 2018

أفادت منظمة أطباء بلا حدود في وقت متأخر من مساء أمس بأن 15 شخصاً على الأقل قتلوا وأصيب عشرات آخرون قبل أيام، بعد إطلاق النار عليهم أثناء محاولتهم الفرار من تجار البشر في ليبيا.

وقالت المنظمة الخيرية التي تتخذ من باريس مقراً لها إن أكثر من 100 شخص هربوا من سجن سري يديره المهربون قرب بلدة بني وليد في شمال غرب البلاد يوم الأربعاء، لكن تم إطلاق النار عليهم حيث حاول محتجزوهم اعتقالهم مجدداً.

وأوضحت المنظمة أن أطباءها عالجوا 25 ناجياً في مستشفى بني وليد، مضيفاً أن بعضهم أصيبوا بإصابات خطيرة من أعيرة نارية وكسور متعددة.

وأشارت المنظمة إلى أن بعض الناجين، ومعظمهم من المراهقين من أريتيريا وإثيوبيا والصومال الذين كانوا يسعون إلى اللجوء في أوروبا، كانوا محتجزين لفترات طويلة وصلت إلى ثلاث سنوات.

وقال هؤلاء إنه تم بيعهم عدة مرات في المنطقة المحيطة ببني وليد وبلدة نسمة القريبة من قبل تجار البشر. وأضافت أطباء بلا حدود: "كان لدى الكثير منهم ندوب ظاهرة وعلامات حروق كهربائية وجروح قديمة"

وأفادت المنظمة أن العديد من السكان المحليين في بني وليد حاولوا حماية الفارين يوم الأربعاء، بما في ذلك عمال المستشفيات والبلديات وأعضاء منظمات المجتمع المدني والشيوخ وأعضاء قوات الأمن.

وأبلغ الناجون موظفي منظمة أطباء بلا حدود أنهم تركوا خلفهم في السجن ما يصل إلى 40 شخصاً، معظمهم من النساء، وتم نقلهم في البداية إلى منشأة آمنة في بني وليد ونقلوا يوم الخميس إلى مركز احتجاز في طرابلس.

وقال بيان منفصل لوكالة الأمم المتحدة للهجرة واللاجئين إن "المهرب سيئ السمعة موسى دياب" كان يحتجز المهاجرين وعددهم نحو 140 من إريتريا وإثيوبيا والصومال.

وقالت أطباء بلا حدود إنه كان هناك مراهقون بصفة أساسية يسعون للجوء إلى أوروبا وأفادت تقارير أن المهربين احتجزوهم وباعوهم عدة مرات حول بني وليد ومدينة نسمة القريبة.

لكن "كريستوف بيتو"، رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود في ليبيا، قال إن "الاحتجاز التعسفي لا يمكن أن يكون حلاً"، مضيفاً أن الضحايا "في حاجة ماسة إلى الحماية والمساعدة".

وقالت المنظمة الإنسانية أيضاً إن عمليات الاختطاف أصبحت عملاً تجارياً أكثر ازدهاراً نتيجة لسياسة الاتحاد الأوروبي في مساعدة السلطات الليبية على احتجاز المهاجرين الذين يحاولون عبور البحر المتوسط وإعادتهم إلى ليبيا.

اقرأ أيضاً: أنباء عن تسريح نظام الأسد لمجندي الدورة 102.. وتساؤلات: هل بقي منهم أحد؟

المصدر: 
د ب أ ـ السورية نت

تعليقات