Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
روسيا: تجاوزنا الخلافات مع الأمم المتحدة بشأن اللجنة الدستورية السورية | السورية نت | Alsouria.net

روسيا: تجاوزنا الخلافات مع الأمم المتحدة بشأن اللجنة الدستورية السورية

الإعلان عن تشكيل اللجنة الدستورية نهاية العام 2018 - صورة أرشيفية
الخميس 28 فبراير / شباط 2019

أعلن مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا ، أن بلاده تجاوزت الخلافات بشأن "اللجنة الدستورية السورية" مع الأمم المتحدة، مشيراً أن الوضع في إدلب و مناطق شمال غربي سوريا، التي تسيطر "هيئة تحرير الشام" على معظمها، لا يمكن أن يبقى على ما هو الآن إلى الأبد.

وأكد نيبينزيا خلال اجتماع مجلس الأمن الدولي حول سوريا، اليوم الخميس، أن "روسيا والأمم المتحدة تمكنتا من تجاوز الخلافات بشأن تشكيل "اللجنة الدستورية"، التي ظهرت في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وأضاف: "نحن سوية مع المبعوث الأممي الخاص وتركيا وإيران نواصل العمل على إطلاق هذه الآلية التي يجري وضعها تنفيذا لمقررات مؤتمر الحوار الوطني السوري وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254".

وأردف: "نعول على انطلاقها خلال وقت قريب".

وفي 20 فبراير/ شباط الجاري، أعلنت الخارجية الروسية، أن عملية تشكيل اللجنة الدستورية السورية ستنطلق بعد الاتفاق على 6 أسماء ضمن قائمة الممثلين عن "المجتمع المدني" تصر الأمم المتحدة على استبدالها.

ويفترض أن تتألف اللجنة الدستورية من 150 شخصا، يعين النظام والمعارضة الثلثين بحيث تسمي كل جهة 50 شخصا، أما الثلث الأخير، فيختاره المبعوث الأممي إلى سوريا، من المثقفين ومندوبي منظمات من المجتمع المدني السوري.

وشدد رأس النظام بشار الأسد في خطابه الذي أجراء مؤخراً، على موقف نظامه الرافض لأي دور أسماه بـ"الخارجي" فيما يتعلق بالدستور الجديد لسوريا.

وتسعى كل من روسيا، وإيران، وتركيا إلى تحقيق تقدم بهذا الملف، وقد هاجم الأسد أنقرة مراراً خلال خطابه، كما يعكس تصريحه حول الدستور، رفضه المطلق لأي دور ستلعبه الأمم المتحدة في لجنة "إعادة صياغة الدستور"، حيث من المفترض أن تُقدم ثلث الأسماء التي ستتشكل منها اللجنة.

كذلك أبدى الأسد رفضاً واضحاً لوفد المعارضة الذي من المفترض أن يشارك في اللجنة الدستورية ووصفه بالعميل، عندما قال إن "الدول المعادية تريد أن تحقق أهدافها عبر عملائها الذين يحملون الجنسية السورية".

وكان القرار رقم 2254 (في 2015) الصادر عن مجلس الأمن الدولي، نص على إعادة صياغة الدستور السوري، في إطار عملية انتقال سياسي.

وفي يناير/كانون الثاني 2018، صدر قرار بهذا الصدد من "مؤتمر الحوار الوطني" المنعقد في سوتشي الروسية؛ حيث قررت الأمم المتحدة وتركيا وإيران وروسيا البلد المضيف، والفرقاء السوريون، تشكيل لجنة دستورية.

اقرأ آيضا: بوتين يتحدث عن خطة لإنشاء مجموعة دولية خاصة بــ"الاستقرار النهائي" في سوريا

المصدر: 
السورية نت

تعليقات