Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
قصف روسي أم سوري.. قوات الأسد تعلن مسؤوليتها عن استهداف حرّاقات النفط في ريف حلب الشرقي | السورية نت | Alsouria.net

قصف روسي أم سوري.. قوات الأسد تعلن مسؤوليتها عن استهداف حرّاقات النفط في ريف حلب الشرقي

استهداف حراقات النفط في ريف حلب الشرقي- 26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019 (الدفاع المدني)
الأربعاء 27 نوفمبر / تشرين الثاني 2019

نقلت وكالة أنباء النظام "سانا" عن مصدر ميداني، أن قوات الأسد هي من نفّذت الغارات الجوية، على محطات لتكرير الوقود (حرّاقات)، في ريف حلب الشرقي، أمس الثلاثاء.

وأضافت الوكالة أن الاستهداف جاء عقب التحقق من قيام "مجموعات كردية" بتهريب النفط السوري عبر صهاريج، من معبر جرابلس الحدودي مع تركيا، ومنطقة أربيل في العراق، إلى الأراضي التركية، على حد تعبيرها.

وقال المصدر، الذي لن تسمه وكالة "سانا": "بعد التحقق من قيام بعض التنظيمات الكردية في منطقة الجزيرة السورية، بتهريب النفط السوري عبر صهاريج، عن طريق جرابلس ومنطقة أربيل في شمال العراق، إلى النظام التركي الذي يدعون أنه عدوهم الأساسي، تم صباح اليوم تدمير مجموعات من هذه الصهاريج ومراكز تكرير النفط".

وأضاف "سيتم اتخاذ إجراءات صارمة بحق أي عملية تهريب للنفط المسروق من الأراضي السورية إلى خارج سورية".

وكانت غارات جوية استهدفت، فجر أمس الثلاثاء، مناطق لتكرير النفط (حرّاقات بدائية)، في ريف حلب الشرقي، ما أدى إلى وقوع خسائر بشرية ومادية في المنطقة، التي تشهد للمرة الأولى استهدافات من هذا النوع منذ عام 2017.

وفيما يقر النظام بمسؤوليته عن الحادثة، قال المتحدث باسم "الجيش الوطني السوري"، الذي يسيطر على المنطقة، الرائد يوسف حمود، لموقع "السورية نت"، أمس، إن مصدر القصف هو روسي، وذلك عقب الاطلاع على التحركات التي رصدتها المراصد العاملة في المنطقة، والتي رصدت حركة طيران روسي من إدلب باتجاه ريف حلب الشرقي، مشيراً إلى أنه نفذ ما لا يقل عن 9 غارات جوية على مواقع لتكرير النفط في المنطقة.

وتسبب القصف بمقتل ثلاثة عمّال في منطقة ترحين شمال مدينة الباب، حسبما قال قائد منظمة "الدفاع المدني السوري" في ريف حلب الشرقي، حسن محمد، لموقع "السورية نت"، مشيراً إلى أضرار مادية كبيرة في محطات تكرير الوقود بريفي جرابلس والباب.

ولم يعلق الجانب التركي، حتى اللحظة، على الغارات الجوية التي استهدفت مناطق مدعومة من طرفه، والتي تنتشر فيها محطات لتكرير النفط بشكل كبير، خاصة في ريفي حلب الشرقي والشمالي.

فيما اعتبر  المتحدث باسم "الجيش الوطني"، أن هدف القصف هو ضرب اقتصاد المنطقة، ومنع تكرير النفط في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة، منوهاً إلى أن ذلك سوف ينعكس سلباً على الحياة المدنية، من ناحية غلاء الأسعار في الأسواق نتيجة فقدان الوقود.

المصدر: 
السورية نت