Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
كيف تساهم حواجز النظام في ارتفاع الأسعار داخل أحياء حمص الموالية؟ | السورية نت | Alsouria.net

كيف تساهم حواجز النظام في ارتفاع الأسعار داخل أحياء حمص الموالية؟

حواجز لقوات النظام
سبت 05 مارس / آذار 2016

تشهد الأحياء الخاضعة لسيطرة النظام في حمص ارتفاعاً حاداً بالأسعار رغم وفرة المواد الغذائية والوقود، بعكس المناطق التي تسيطر عليها المعارضة، والتي تشهد حصاراً خانقاً من قبل النظام والميليشيات الموالية له.

ارتفاع الأسعار في المناطق الموالية، يرده الأهالي هناك إلى الأتاوات والرشاوي التي تأخذها حواجز النظام من التجار مقابل السماح لها بالمرور وإدخال بضائعهم، حيث يقول برهان 33 عاماً من مدينة حمص يعمل كموزع للبضائع لـ"السورية نت" إنه "يدفع للحواجز مبلغ يتراوح بين 30 ألف وحتى 50 ألف ليرة سورية في بعض الأحيان، مقابل السماح بإدخال بضاعته وعدم مصادرتها".

 ويضيف برهان" أنه "بالرغم من الارتفاع الكبير بأسعار المواد الغذائية، وحالة الحرب التي تعيشها البلاد، إلا أن أحد أهم أسباب ارتفاع أسعار البضائع هي الرشاوي التي يتم دفعها إلى عناصر النظام على الحواجز مقابل السماح لنا بإدخال بضائعنا، إضافة إلى تباين تسعيرة الحاجز عن الحاجز الذي يليه، حيث أنه في كثير من الأحيان المسافة بين الحاجز والأخر لاتتجاوز 200 متر."

ويؤكد مراسل "السورية نت" في حمص يعرب الدالي: أن الرشاوي التي يفرضها عناصر النظام على الشاحنات التي تمر على الحواجز، تعتبر مشروعة من وجهة نظرهم، حيث يردونها لعدم مشاركتهم في عمليات النهب خلال مداهمات النظام للأحياء الثائرة، وكون الراتب الشهري الذي يحصلون عليه قليل مقارنة بباقي العناصر في الأماكن الأخرى".

ويضيف مراسلنا، أن "هنالك ضباط من النظام، يقومون  باستثمار الحواجز على مداخل مدينة حمص، حيث يقومون بدفع مبالغ تتراوح بين خمس إلى عشرة ملايين شهرياً، لرئيس فرع الأمن الذي ينتمي إليه الحاجز، مقابل أن يحصلوا على جميع الرشاوي التي يقوم عناصر الحاجز بفرضها على السيارات مقابل مرورها".

وينوه الدالي أنه "في كثير من الأحيان تحدث خلافات ومضاربات بين الضباط من أجل الحواجز المهمة، قد تصل إلى تصفيات واغتيالات فيما بينهم".

إقرأ أيضاً: "السخرة" باب آخر للموت في دير الزور

المصدر: 
خاص - السورية نت

تعليقات