Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
لبنان يلحق بالعراق ويتخذ قراراً ضد شركتي طيران "أجنحة الشام" و"الخطوط السورية" | السورية نت | Alsouria.net

لبنان يلحق بالعراق ويتخذ قراراً ضد شركتي طيران "أجنحة الشام" و"الخطوط السورية"

بحسب الشرق الأوسط فإن لبنان امتنع عن تزويد طائرات أجنحة الشام والخطوط السورية بالوقود - صورة أرشيفية
الأحد 18 نوفمبر / تشرين الثاني 2018

امتنع مطار رفيق الحريري (مطار بيروت) عن تزويد طائرات سورية وإيرانية بالوقود، وذلك استجابة للعقوبات الدولية المفروضة على طهران، وعلى نظام بشار الأسد.

وقالت صحيفة "الشرق الأوسط"، اليوم الأحد، إن لدى مطار لبنان قائمة للشركات التي سيمتنع عن تزويدها بالوقود، وهذه الشركات مدرجة ضمن قائمة عقوبات طويلة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر لبنانية وصفتها بـ"البارزة" - ولم تسمها - قولها إن القائمة تضم شركات طيران إيرانية مثل "إيران إير"، و"ماهان" وغيرهما، كما تضم القائمة شركات طيران سورية مثل "أجنحة الشام"، وطائرات "الخطوط الجوية العربية السورية".

وتشمل القائمة أيضاً شركة طيران من بيلاروسيا هي "بيلافيا"، ووفقاً للمصادر فإن القائمة تضم أيضاً شركات طيران أخرى لا تهبط في لبنان، مضيفةً أن "القرار دولي ولا يمكن للبنان تخطيه، و أن لبنان لن يخالف القرارات الدولية، وأنه سيلتزم بها".

وتزود عدة شركات تسويق عالمية، مطار بيروت بوقود الطائرات، ويرتبط بعضها بالشركة الأم "بريتيش بتروليوم"، أو بشركة "توتال"، التي اتخذت القرار بالالتزام بالعقوبات.

ثاني قرار ضد الشركتين

ومع دخول حزمة العقوبات الأميركية الجديدة على إيران حيّز التنفيذ، أُبلغت الشركات النفطية اللبنانية في مطار بيروت الدولي المعنية بتزويد الطائرات بالوقود، بعدم تعبئة الطائرات التابعة للخطوط الجوية الإيرانية بالوقود. وتلتزم الشركات العاملة في مطار بيروت عادةً بلوائح العقوبات الصادرة عن الأمم المتحدة والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وامتناع مطار بيروت عن تزويد طيران "أجنحة الشام" المملوكة لرامي مخلوف ابن خال الأسد، و"الخطوط الجوية السورية"، هو ثاني إجراء ضد الشركتين خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 2018.

وبداية الشهر الجاري أوقف العراق التعامل مع "أجنحة الشام"، وشركة "الخطوط الجوية السورية"، امتثالاً للعقوبات الأمريكية المفروضة عليهما بتهمة دعم الإرهاب.

وبحسب ما نص عليه القرار العراقي وفق ما ذكره موقع "قناة الميادين"،  الموالية للنظام، اليوم السبت، فإن "لجنة تجميد أموال الإرهابيين في العراق"، قررت تجميد الأموال المنقولة وغير المنقولة للشركتين.

يشار إلى أن شركة "أجنحة الشام" للرحلات الجوية تأسست في عام 2007، ويقع مقرها في مطار دمشق، وفُرضت عليها عقوبات أمريكية عام 2016 لأنها تنقل مقاتلين موالين للأسد إلى سوريا، وتساعد المخابرات العسكرية للأسد على نقل أسلحة ومعدات.

وكان تحقيق لوكالة رويترز قد كشف في إبريل/ نيسان الفائت عن تفاصيل كثيرة لكيفية نقل متعاقدين روس (مرتزقة) إلى سوريا، لمساندة نظام بشار الأسد الذي يعتمد عليهم بشكل كبير، وأظهر التحقيق الدور الواسع الذي تقوم به شركة "أجنحة الشام" للطيران في عملية نقل العسكريين.

اقرأ أيضاً: "أيام في الجحيم".. سوريان سلّما نفسيهما لنظام الأسد بعد "العفو" يرويان ما حل بهما

المصدر: 
السورية نت