Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
مصر تنفي ادعاءات النظام حول منعها سفن النفط المتجهة لسوريا | السورية نت | Alsouria.net

مصر تنفي ادعاءات النظام حول منعها سفن النفط المتجهة لسوريا

مصر تنفي ادعاءات النظام حول منعها سفن النفط المتجهة لسوريا
الأربعاء 10 أبريل / نيسان 2019

نفت الحكومة المصرية اليوم الأربعاء، تصريح رئيس حكومة النظام عماد خميس، حول منع السفن المحملة بالنفط المتجهة إلى سوريا من عبور قناة السويس، مؤكد أنها عارية تماما عن الصحة.

وقال المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري بحسب صحيفة "أخبار اليوم"، إن "ما تردد في بعض وسائل الإعلام المحلية والأجنبية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء بشأن منع هيئة قناة السويس عبور السفن المحملة بالنفط للدولة السورية، غير صحيح".

وأوضح المركز الإعلامي في بيان له اليوم ، أنه "تواصل مع هيئة قناة السويس، ونفت تلك الأنباء بشكل قاطع، مؤكدة أنه لا صحة على الإطلاق لمنع الهيئة عبور أي سفن متجهة إلى دولة سوريا".

وأضاف المركز أن "حركة الملاحة بالقناة تسير بشكل طبيعي ووفقاً للمواثيق والمعاهدات الدولية التي تكفل حق الملاحة الآمن لجميع السفن العابرة دون تمييز بين علم دولة وأخرى، لتظل القناة شريانا للرخاء والتنمية للعالم أجمع".

وكان عماد خميس اتهم سلطات قناة السويس، بأنها تمنع منذ ستة أشهر، مرور أي ناقلة نفط إيرانية متجهة إلى سوريا، لافتاً إلى أن كل الاتصالات مع الجانب المصري فشلت في إقناعه في تمرير ولو ناقلة نفط واحدة.

وتشهد عموم مناطق سيطرة النظام منذ اشتداد موجة البرد، قبل أشهر، أزمات خانقة في توفر الغاز المنزلي، ونقص كبير في وقود التدفئة وإعادة انقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة، إضافة إلى تراجع قياسي في قيمة الليرة السورية مقابل الدولار الأميركي، ما أدى إلى تحليق جديد في الأسعار ضيق سبل العيش، وجعل الحياة بالغة الصعوبة.

ولاحتواء أزمة المحروقات منذ أشهر، لجأت حكومة النظام إلى إنشاء ما بات يعرف بالبطاقة الذكية، والتي تحدد عدد الليترات المسموح به لصاحبها شهريا، ويهدف المشروع إلى أتمتة توزيع المشتقات النفطية على الآليات بجميع أنواعها.

اقرأ أيضا: أنقرة: بوتين وأردوغان اتفقا على مواصلة تنفيذ اتفاق إدلب

المصدر: 
السورية نت

تعليقات