صحف عربية

الثلاثاء 17 يناير / كانون الثاني 2017 | إحسان الفقيه

ما إن فاز أحمدي نجاد بانتخابات الرئاسة الإيرانية في 2005 حتى شرع في حياكة الخطاب «الديماغوجي» المعتاد، فصرح قائلاً: «إن أمواج الثورة الإسلامية ستجتاح العالم قريباً».

الثلاثاء 17 يناير / كانون الثاني 2017 | علي الأمين

وادي بردى الذي يتعرض لحصار وانتهاك متماد من قبل النظام السوري والميليشيات الإيرانية وعلى رأسها حزب الله، يشكل العنوان الأبرز في قراءة مشهد الهدنة بين قوات النظام السوري وحلفائه من جهة، وفصائل المعارضة المسلحة من جهة ثانية، فهذا الاتفاق الذي مهد لمؤتمر أستانة المزمع عقده في كازاخستان في 23 من الشهر الجاري، يتعرض منذ إعلانه إثر خروج مقاتلي المعارضة من حلب الشهر الماضي، إلى انتهاكات يشكل العنصر الإيراني الملمح الأبرز فيها.

الثلاثاء 17 يناير / كانون الثاني 2017 | علي حسين باكير

تعيش الولايات المتّحدة منذ عام 2001 مرحلة غير مسبوقة من التراجع والانحدار في قيادة النظام الدولي. احتلال أفغانستان عام 2001 والعراق 2003 ردّاً على هجمات 11 سبتمبر في نيويورك وواشنطن أدخلا البلاد في دوامة الفعل ورد الفعل.

الاثنين 16 يناير / كانون الثاني 2017 | رضوان زيادة

يُقال، في علم البيولوجيا، إن العضو الذي لا يستخدم يضمر. ويبدو ذلك صحيحاً في علم السياسة، فالشخص الذي لا يقاتل من أجل صلاحياته داخل النظام السياسي يختفي، وربما ينتهي تماماً، والمؤسسة أو الهيئة التي لا تلعب دوراً حيوياً في تنشيط النظام السياسي وتفعيله تضمر تدريجياً، حتى يضمحل دورها نهائياً.

الاثنين 16 يناير / كانون الثاني 2017 | عبد الوهاب بدرخان

كان المشهد مذهلاً بين رئيسين أميركيين. الأول المغادر يلقي خطبة وداع مفعمة بنسيان مبكر لما تسبب به تردّده من مآسٍ دموية. والآخر الآتي إلى السلطة وهو غارق لتوّه في مناخ فضائحي مريب، لائماً مَن كشف بعض خفايا علاقاته مع روسيا، وملقياً اللوم على الاستخبارات والإعلام. أبسط ما يقترحه هذا المشهد هو أن أميركا ستنشغل كثيراً بنفسها في السنوات المقبلة.

الاثنين 16 يناير / كانون الثاني 2017 | خير الله خير الله

مرت في العام 2016 مئة سنة على اتفاق سايكس ـ بيكو الذي وزّع المنطقة الشرق الأوسطية بين بريطانيا وفرنسا، وهو توزيع كان مفترضا أن تكون روسيا شريكا ثالثا فيه لولا اندلاع الثورة البلشفية في 2017. جعلت الثورة البلشفية روسيا تنكفئ على نفسها وتترك الشرق الأوسط للبريطانيين والفرنسيين الذين اعتقدوا أن في استطاعتهم تحويل الشرق الأوسط منطقة نفوذ لهم، متجاهلين بداية صعود القوّة الأميركية التي ما لبثت أن وضعت حدّا لطموحاتهم في العام 1956.

الأحد 15 يناير / كانون الثاني 2017 | علي حسين باكير

بعد أسبوع واحد فقط، سيتولى دونالد ترامب وإدارته السلطة فعليا في الولايات المتحدة، وحتى هذه اللحظة لا نستطيع أن نقول بأنّ هناك رؤية واضحة لما تريد هذه الإدارة فعله، كيف ترى العالم، وما هي أولوياتها والكيفية التي ستواجه بها التحديات المتراكمة داخليا وخارجيا، لا شيء من هذا واضح على الإطلاق.

الأحد 15 يناير / كانون الثاني 2017 | عمر قدور

كانت الثورة إلى وقت قريب الإجابة التي يقدّمها أصحابها عن العديد من الأسئلة الشائكة، فما قبل إسقاط النظام لن يكون كما بعده. وفق ذلك، يمكن تأجيل الأسئلة المتولدة عن إسقاطه حتى يحدث ذلك، بخلاف قوى دولية وازنة تريد الحصول على إجابات قبل استحقاق السؤال. أي أن الثورة إجابة عن الأسئلة التي يطرحها نظام ألغى جميع الإجابات الأخرى، وعندما يكتسب الحدث مرتبة الضرورة القصوى سيكون من التعسّف وضعه في مرتبة السؤال والمساءلة.

الأحد 15 يناير / كانون الثاني 2017 | خير الله خير الله

ليس سرّا أن إيران تريد إيصال رسالة واضحة كلّ الوضوح إلى الإدارة الأميركية الجديدة. فحوى الرسالة أن العراق يقع تحت سيطرتها كليّا وأن لا مجال لإعادة عقارب الساعة إلى الخلف، خصوصا أنّ هناك في الإدارة من يعتقد أنه لا بدّ من وضع حدّ للسيطرة الإيرانية على العراق. هذا على الأقلّ الموقف العلني لوزير الدفاع الجديد الجنرال جيمس ماتيس. أكّد ماتيس موقفه في شهادة خطية له لدى مثوله أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ.

سبت 14 يناير / كانون الثاني 2017 | أحمد عياش

الغارة الجويّة التي شنتها امس إسرائيل على مطار المزّة العسكري في دمشق تندرج مثل الكثير من الغارات المماثلة خلال أعوام خلت عقب اندلاع الحريق السوري بعد العام 2011 ضمن توصيف ما يسمّيه إعلام النظام السوري "دعم المجموعات الإرهابية". بينما تؤكد معطيات متعددة المصدر انها استهدفت شحنات اسلحة مرسلة الى "حزب الله". طبعا المرسل هو إيران.

الصفحات