أبناء السويداء الملتحقون بقوات الأسد يشتكون من "فساد" ضباط النظام

عناصر من قوات نظام الأسد - أرشيف
سبت 01 ديسمبر / كانون الأول 2018

اشتكى عناصر من أبناء السويداء الملتحقين بالفرقة 15 التابعة لقوات نظام الأسد، من سوء معاملتهم، ومن محسوبيات وتفييش وقضايا فساد أخرى.

ووفق ما جاء في موقع "السويداء 24" في تقرير نشره اليوم السبت، فإن شهادات المجندين في هذه الفرقة تشير إلى معاناة من نقص المخصصات الغذائية التي تتكون في أغلب الأحيان من الخبز والبطاطا فقط.

وأوضح أحدهم، أنهم يعتمدون على رواتبهم لشراء مستلزماتهم من الغذاء والتبغ، وغيرها من الندوات القريبة التي تبيعهم احتياجاتهم بأسعار مضاعفة.

واتّهم آخرون الضبّاط المسؤولين في المنطقة بالفساد من خلال قبضهم رواتب المجندين على أنّهم منضمين للفرقة في المنطقة، إلّا أنّهم غير متواجدين في القطع العسكرية نهائياً (تفييش)، مضيفاً أنّ الجنود المتواجدين في الريف الشرقي يحصلون على إجازة 24 ساعة كل ثلاثة أشهر، حتى يغطّوا النقص العددي بالمجندين "المفيشين" الذين يغطي على غيابهم الضباط المسؤولون عنهم مقابل مبالغ مالية.

كما أشارت العديد من الشهادات، إلى أن وجود مجندين على رأس عملهم، إلّا أنه توجد بحقهم بطاقات بحث رغم التحاقهم بجيش النظام منذ سنوات.

وتعتبر "الفرقة 15 قوات خاصة" من أكبر الفرق العسكرية في المحافظة، ومعظم عناصرها من أبناء السويداء الذين التحقوا منذ منتصف العام 2015 بالخدمة العسكرية، بعد وعود من النظام بأن موعودين بأن تكون داخل حدود المحافظة.

ويتعرض بعض الملتحقين بالخدمة العسكرية في قوات نظام الأسد، من أبناء السويداء لـ"الإذلال الممنهج والشتم الضرب" من ضباط جيش النظام، بحسب ما جاء على لسان عدد من وجهاء المحافظة، اجتمعوا في وقت سابق مع عضو القيادة المركزية لـ"حزب البعث"، ياسر الشوفي، ومحافظ السويداء عامر العشي، وأمين فرع الحزب فوزات شقير، في المركز الثقافي بالسويداء.

ونقل "السويداء 24" في 25 من الشهر الماضي عن مراسله قوله، إن الاجتماع ناقش قضية المتخلفين عن الخدمة في قوات النظام، وانتقد خلالها الوجهاء بشدّة "الإخلال بمرسوم العفو الخاص برفع طلب الاحتياط، وإعادته قبل تطبيق المرسوم، معتبرين ذلك خداع للشعب السوري، حيث تسبب المرسوم بتدمير شباب سوريين وعائلاتهم وخاصة المغتربين الذين تم احتجازهم داخل البلد".

اقرأ أيضاً: تقودها 4 أفرع أمنية.. النظام يوسّع حملة الاعتقالات بحق قيادات مصالحة ومدنيين بدرعا

المصدر: 
السورية نت

تعليقات