"أردوغان": الاتفاق مع أمريكا بخصوص منبج تأجل لكن لم يمت

الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" - رويترز
الخميس 11 أكتوبر / تشرين الأول 2018

ذكرت صحيفة "حريت" نقلاً عن الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" قوله اليوم الخميس، إن الاتفاق بين بلاده والولايات المتحدة بخصوص مدينة منبج في شمال سوريا تأجل "لكن لم يمت تماماً".

وأدلى "أردوغان"، بهذه التصريحات للصحفيين الذين كانوا مرافقين له في رحلة العودة من زيارة للمجر، بحسب ما ذكرته الصحيفة التركية.

وسئل عن محاكمة القس الأمريكي "أندرو برانسون" في تركيا، فقال إنه لا يمكنه التدخل في عمل القضاء لأن تركيا دولة قانون.

وتشهد العلاقات الأمريكية التركية توتراً، إذ غضبت أنقرة من دعم واشنطن لوحدات "حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها منظمة إرهابية.

وهددت أنقرة قبل التوصل إلى الاتفاق في يونيو/ حزيران الماضي، بشن هجوم بري ضد "الوحدات" الموجودة في منبج، رغم وجود القوات الأمريكية هناك.

كما تضررت العلاقات بين أنقرة وواشنطن أيضاً بسبب احتجاز تركيا للقس الأمريكي "أندرو برانسون" بتهم إرهابية.

وقال وزير الدفاع الأمريكي "جيمس ماتيس"، في الثاني من الشهر الجاري، إن القوات الأمريكية بدأت مع قوات تركية تدريبات للقيام بدوريات مشتركة قريباً في مدينة منبج بريف حلب الشمالي، رغم توتر العلاقات بين البلدين.

وأشار وزير الدفاع الأمريكي، في حديثه من مجموعة من الصحفيين المرافقين له خلال زيارته إلى باريس، إلى أن تدريب قوات أمريكية وتركية جارٍ في الوقت الحالي، "وعلينا انتظار ما ستؤول إليه الأمور بعد ذلك".

وأعلنت أنقرة الشهر الماضي، أن الدوريات المشتركة والتدريبات ستبدأ قريباً، فيما ذكرت وكالة رويترز، أن التدريبات ستجري في تركيا.

وتقوم قوات تركية وأخرى أمريكية حالياً بدوريات منفصلة في منبج، وفقاً لاتفاق توصل إليه البلدان العضوان في حلف شمال الأطلسي في يونيو/ حزيران الماضي، ويمثل التدريب آخر خطوة قبل قيام البلدين بدوريات مشتركة.

اقرأ أيضاً: أمريكا تضع شرطاً لتمويل إعادة الإعمار في سوريا

المصدر: 
رويترز - السورية نت

تعليقات