أرقام ضخمة لقتلى النظام في حي القدم.. صفحات موالية تعترف بـ110 منهم على يد "تنظيم الدولة"

قتيل من قوات النظام - أرشيف
الأربعاء 21 مارس / آذار 2018

ارتفع عدد قتلى قوات نظام بشار الأسد والميليشيات الموالية لها منذ يوم الإثنين، إلى أكثر من 62 عنصرا بينهم ضباط وقادة ميليشيات محلية وفق ما أكده "المرصد السوري لحقوق الإنسان"اليوم الأربعاء.

إلا أن  صفحات موالية للنظام على وسائل التواصل الاجتماعي أكدت أن  الرقم أعلى بكثير.

وتمكن تنظيم "الدولة الاسلامية" من السيطرة على الحيّ، أمس الثلاثاء إثر تسلله إليه وخوضه معارك عنيفة مع قوات النظام وحلفائها.

وأكدت تلك الصفحات أن الحصيلة تجاوزت 110 قتلى من عناصر النظام وميليشياته، حيث عمدت مجموعات تتبع لـ"تنظيم الدولة" بمحاصرة قوات النظام والاشتباك معهم، مشيرة إلى أن الحصيلة مرشحة للارتفاع في ظل وجود جرحى ومفقودين، إلى جانب أسرى لدى التنظيم.

بدورها أشارت وكالة "مؤتة" المقربة من "تنظيم الدولة" إلى مقتل عدد من قادة ميليشيات النظام بينهم نضال درويش القيادي بميليشيا "ذراع الأسد" الفلسطينية في حي القدم.

وكان للتنظيم وجود محدود في هذا الحي قبل أن تتمكن قوات النظام من السيطرة عليه منتصف الأسبوع الماضي إثر اجلاء مئات المقاتلين من "هيئة تحرير الشام (النصرة سابقا)" وفصيل "أجناد الشام" منه، وفق اتفاق مع النظام.

وحشدت قوات النظام تعزيزات عسكرية على أطراف الحي من دون أن تبدأ أي عملية عسكرية لاستعادة السيطرة عليه حتى اللحظة.

وأكدت صحيفة "الوطن" الموالية للنظام في عددها الصادر اليوم أن "الجيش أرسل تعزيزات إلى المنطقة بعدما تسلل التنظيم إلى مجموعة كتل وأبنية في القسم الشرقي من الحي".

وتحاول قوات النظام من خلال اتفاقات الاجلاء هذه السيطرة على كافة الجيوب الخارجة عن سيطرتها في جنوب العاصمة بالتزامن مع شنها عملية عسكرية منفصلة في منطقة الغوطة الشرقية المحاصرة، حيث باتت تسيطر على مساحات واسعة منها.

المصدر: 
وكالات - السورية نت

تعليقات