إيران تتهم روسيا بتعطيل منظومة S-300 أثناء الغارات الإسرائيلية على سوريا

إيران تتهم روسيا بتعطيل منظومة S-300 أثناء الغارات الإسرائيلية على سوريا
الخميس 24 يناير / كانون الثاني 2019

انتقد رئيس لجنة الأمن القومي و السیاسة الخارجیة في إيران حشمت الله فلاحت، اليوم الخميس، دور أنظمة الدفاع الجوي الروسية S-300 المنتشرة فی سوریا، متهماً موسكو بتعطیلها خلال الضربات الإسرائيلية على أهداف عسكرية داخل سوريا.

وقال المسؤول الإيراني لوكالة "إرنا": "هناك نقد جاد یوجه إلى روسیا، حیث تقوم بتعطیل منظومة S 300 حین یشن الكیان الصهیونی هجماته على سوریا".

وأوضح : إذا كانت منظومة S-300 تعمل بشكل صحيح، فإن الكیان الصهیونی لا یستطیع شن هجماته على سوریا بسهولة"، مضيفاً:" يبدو أن هناك نوعاً من التنسیق بین الهجمات الصهیونیة والدفاع الجوي الروسي المتمركز في سوریا".

وفي الوقت ذاته، شكك فلاحت بيشه بالإحصائيات التي أعلنت عنها مصادر سورية حول مقتل الإيرانيين. لافتا إلى أنه تفقد أماكن تعرضت لضربات إسرائيلية بعد ساعات قليلة من الهجوم وقال: "ما يعلنه الإسرائيليون غير صحيح و مجرد تخرصات".

ونوه المسؤول الإيراني أن هدف إسرائيل المتمثل في العمل العسكري في سوریا، "هو زعزعة الاستقرار فی هذا البلد"، قائلاً: "إنهم یریدون إجبار إیران علي الرد لخلق تحدٍ جدید في سوریا".

وكانت روسيا قد أعلنت في سبتمبر/ أيول 2018 عن أنها ستسلم نظام الأسد منظومة إس 300، وذلك عقب إسقاط قوات النظام بالخطأ لطائرة روسية من طراز "إيل 20"، وذلك بعدما استخدمت تلك القوات منظومة إس 200 واستهدفت بها الطائرة الروسية التي ظنتها إسرائيلية.  

وتحدث تقرير لصحيفة "جورزاليم بوست" الإسرائيلية، مؤخراً وترجمته "السورية نت"، عن أسباب عدم استخدام المنظومة التي تتفاخر بها روسيا في سوريا وأمام العالم، على الرغم من ضراوة الهجوم الإسرائيلي الذي وقع فجر الإثنين الماضي.

وتساءلت الصحيفة: هل يعود ذلك لعدم تدرب السوريين على النظام؟ لا سيما وأن وسائل إعلام النظام أشارت في وقت سابق إلى أن كل الوحدات الثلاث من أنظمة إس 300 PMU-2 كانت فاعلة في بداية شهر تشرين الثاني الماضي.

يشار أن اجتماعاً بين ضباط روس كبار وآخرين بجيش الاحتلال الإسرائيلي جرى قبل يومين من هجوم إسرائيل السبت الماضي وتبعه هجوم آخر فجر الإثنين،جرى خلاله بحث تحسين آلية منع الاحتكاك بين الجيشيْن ، والضربات التي تشنها تل أبيب ضد إيران والميليشيات الموالية لها في سوريا.

اقرأ أيضا: العقوبات الأوروبية الجديدة.. إرباك لنظام الأسد وضربة لـ"حيتان الاقتصاد" الداعمين له

المصدر: 
السورية نت

تعليقات