اتفاق سوتشي قائم.. تركيا وروسيا تسيران الدورية المشتركة الرابعة في الدرباسية شرقي سورية

عناصر من القوات التركية والروسية على الحدود السورية التركية - المصدر: وزارة الدفاع التركية
الاثنين 11 نوفمبر / تشرين الثاني 2019

سيرت القوات التركية والروسية الدورية المشتركة الرابعة في منطقة الدرباسية، على الحدود الشمالية لسورية، وذلك تنفيذاً لاتفاق سوتشي، الموقع في 22 من تشرين الأول الماضي.

وقالت وزارة الدفاع التركية بيان لها نشر عبر "تويتر"، اليوم الاثنين: "بمشاركة العناصر العسكرية التركية والروسية والطائرات بدون طيار، بدأت الدوريات البرية المشتركة الرابعة في الدرباسية شرق الفرات".

وأضافت الوزارة، أن تسيير الدوريات يأتي "في إطار الاتفاق الذي تم التوصل إليه مع الاتحاد الروسي في سوتشي في 22 أكتوبر 2019".

وتعتبر هذه الدورية الرابعة المشتركة بين روسيا وتركيا، في إطار اتفاق سوتشي، حيث تم تسيير الدورية الأولى في 1 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، في ريفي عامودا والدرباسية، عند الشريط الحدودي بين سورية وتركيا.

أما الدورية الثانية تم تسييرها في 5 من نوفمبر/ تشرين الثاني، وتبعها دورية ثالثة في الثامن من الشهر الحالي.

وكانت أنقرة وموسكو توصلتا لاتفاق في مدينة سوتشي الروسية، في 22 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، يقضي بانسحاب انسحاب "وحدات حماية الشعب" (الكردية) بأسلحتها عن الحدود التركية إلى مسافة 30 كيلومتراً خلال 150 ساعة.

ونص الاتفاق أن الشرطة العسكرية الروسية و"حرس الحدود السوري" التابع للنظام سيدخلان إلى الجانب السوري من الحدود السورية- التركية، خارج منطقة عملية "نبع السلام"، المحددة بالمنطقة الممتدة من مدينة رأس العين حتى تل أبيض في ريف الرقة الشمالي.

كما ينص الاتفاق على تسيير دوريات عسكرية مشتركة بين روسيا وتركيا، شرق وغرب الفرات على عمق 10 كيلومترات، باستثناء مدينة القامشلي، منعاً للتصادم مع قوات النظام السوري المتواجدة هناك.

ولاقى تسيير الدوريات في الأيام الماضية رفضاً شعبياً من الأهالي القاطنين في المدن الواقعة على الحدود السورية- التركية، وهو ما بدا في تسجيلات مصورة أظهرت إقدام مدنيين على رشق العربات الروسية والتركية بالحجارة وعلب الطلاء.

ويتزامن تسيير الدوريات التركية والروسية مع مواجهات تشهدها الجبهات الجنوبية لمدينة رأس العين، بين فصائل "الجيش الوطني" من جهة و"قوات سوريا الديمقراطية" وقوات الأسد من جهة أخرى.

وفي آخر التطورات المتعلقة بالمناطق الشمالية لسورية ذكرت الرئاسة التركية، أول أمس السبت، أن أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين بحثا العملية العسكرية التركية في سورية، خلال اتصال هاتفي.

وجاء في بيان الرئاسة التركية، بحسب وكالة الأناضول أن أردوغان وبوتين أكدا التزامهما بالاتفاق الذي أبرماه خلال اجتماع بمدينة سوتشي، والذي سمح بتسيير دوريات عسكرية روسية وتركية مشتركة داخل سورية.

وأضاف البيان أن الزعيمين بحثا كذلك التبادل التجاري بين تركيا وروسيا، دون مزيد من التفاصيل.

المصدر: 
السورية نت

تعليقات