"ادفعوا أو نحجز على أموالكم".. النظام يهدد 426 مستثمراً بريف دمشق ببيع منشآتهم في المزاد

النظام يهدد 426 مستثمر بريف دمشق ببيع أملاكهم بالمزاد
الأحد 14 أكتوبر / تشرين الأول 2018

هدد نظام بشار الأسد، نحو 400 مستثمر، تنتشر منشآتهم في ريف دمشق، بالحجز عليها وبيعها في المزاد العلني في حال عدم تسديد الاشتراكات التأمينية المترتبة عليهم خلال مهلة تنتهي الخميس المقبل.

وبحسب مانقله موقع "الاقتصادي" اليوم الأحد، أن فرع ريف دمشق في "المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية"، أصدر بلاغاً أنذر فيه 426 من أصحاب المنشآت الخدمية والاستثمارية بتسديد الاشتراكات التأمينية المترتبة عليهم للمؤسسة، منعاً من الحجز على أموالهم وبيعها بالمزاد.

وتوزعت المنشآت الواردة في البلاغ على مختلف مناطق ريف دمشق والتي كانت غير آمنة لعدة سنوات، كونها في مناطق شهدت اشتباكات وتتعرض لقصف مستمر.

 وشملت منشآت صناعية وتجارية وسياحية وعدد من المشافي والمراكز الطبية والمدارس الخاصة ومحطات الوقود وغيرها من الفعاليات.

وأكد أحد أصحاب المنشآت الصناعية، أن مشكلة الديون المترتبة على المؤسسة يشكل عائقاً كبيراً لإعادة العمل في هذه المنشآت التي تعرضت لأضرار كبيرة، وهي بحاجة لدعم مالي من أجل أن تعود للعمل، وليس مطالبتها بمبالغ مالية خلال فترة الإغلاق.

وأصدر رأس النظام في سوريا، بشار الأسد القانون رقم 26 لـ2018، والقاضي بتمديد العمل بأحكام القانون رقم 4 الصادر في 6 يناير/ كانون الثاني 2016، بحيث يتم إعفاء أصحاب الأعمال المشتركين لدى المؤسسة من الفوائد والمبالغ الإضافية المترتبة عليهم.

وبموجب القانون، يُعفى أصحاب الأعمال المتأخرين عن سداد الاشتراكات الشهرية لعمالهم من الفوائد لمدة سنة، بدءاً من 5 كانون الثاني 2018، وحتى 4 كانون الثاني 2019.

وزادت مديونية القطاعين العام والخاص لدى مؤسسة التأمينات خلال الأعوام الماضية، لتقارب 225 مليار ليرة وفق ما أعلنته وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل بحكومة النظام ريما القادري في يوليو/ تموز الماضي، مبيّنة القيام بعدة إجراءات لتصويب عمل المؤسسة وتحصيل أموالها.

اقرأ أيضا: النظام يمنح إيران مشاريع جديدة لإنتاج الكهرباء بسوريا: أحدها بواسطة الرياح

المصدر: 
السورية نت

تعليقات