افتتاح معبر مورك بين مناطق النظام والمعارضة شمال حماة.. بضائع دخلت بالاتجاهين

دخول شاحنات محملة بالبضائع عبر معبر مورك - وسائل التواصل الاجتماعي
الأحد 06 يناير / كانون الثاني 2019

أعيد افتتاح "معبر مورك" شمال مدينة حماة، اليوم الأحد، بين مناطق سيطرة النظام والمعارضة السورية، بعد إغلاقه من قبل النظام لأكثر من شهر ونصف أمام حركة المدنيين والبضائع.

وأفاد ناشطون إعلاميون شمال سوريا، بأن حركة نقل البضائع "بدأت بالاتجاهين ضمن المعبر"، حيث دخلت شاحنات محملة بالبضائع نحو مناطق المعارضة وخروج أخرى نحو مدينة حماة الخاضعة لسيطرة النظام.

ولم يتضح بعد إن كان افتتاح المعبر اليوم جاء بشكل مؤقت لإدخال شاحنات عالقة داخل المعبر، أو بشكل دائم، حيث لم تصدر أية تصريحات رسمية من قبل "هيئة تحرير الشام" التي تسيطر على المعبر من قبل المعارضة، أو من طرف نظام الأسد.

وأظهرت صور وفيديوهات نشرها ناشطون وصفحات على وسائل التواصل الاجتماعي دخول شاحنات نحو مناطق المعارضة من خلال المعبر.

وكانت قوات النظام قد أغلقت المعبر بتاريخ 16/ 11 من العام الماضي، دون توضيح أسباب إغلاقه.

ويدير المعبر من جهة النظام، قوات تابعة للأسد برفقة شرطة عسكرية روسية، بينما تديره "تحرير الشام"  من جهة مناطق سيطرة المعارضة.

ويعتبر معبر مورك وقلعة المضيق من أبرز النقاط التي تربط مناطق النظام بالمعارضة و مصدراً هاماً لتبادل البضائع وتنقل المدنيين نحو مناطق النظام وبالعكس شمال سوريا.

وسبق أن فتح معبرا مورك وقلعة المضيق وأغلقا مرات عدة، حيث فتحت قوات النظام و"هيئة تحرير الشام" نهاية عام 2017 طريق دمشق - حلب الدولي لأول مرة أمام حركة التجارة فقط، منذ انقطاعه في فبراير/ شباط عام 2014.

اقرأ أيضا: إصابة جنديين بريطانيين بهجوم لـ"تنظيم الدولة".. و"سوريا الديمقراطية" تتقدم شرق الفرات

المصدر: 
السورية نت

تعليقات