الأسد يدعو ظريف لزيارة دمشق بعد تراجعه عن الاستقالة

لقاء جمع بشار الأسد مع وزير الخارجية الإيراني في دمشق - أرشيف
الأربعاء 27 فبراير / شباط 2019

وجه رأس النظام بشار الأسد دعوة إلى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف لزيارة دمشق، على خلفية تراجع الأخير عن قراره بالاستقالة.

وذكرت وكالة "إرنا" الإيرانية الرسمية  أن السفير السوري لدى طهران، عدنان محمود، سلّم ظريفا هذه الدعوة في اتصال هاتفي، عقب المكالمة التي أجراها وزير الخارجية الإيراني في وقت سابق من اليوم مع نظيره في حكومة الأسد وليد المعلم.

وفي وقت سابق من اليوم، استأنف ظريف عمله في منصب وزير الخارجية، بعد تراجعه عن قرار الاستقالة المفاجئ، التي رفضها الرئيس الإيراني حسن روحاني ووصفها بأنها "تتعارض مع المصالح الوطنية".

وأكد قائد "فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني، اللواء قاسم سليماني، أن قرار ظريف لديه علاقة بغيابه عن استقبال الأسد في طهران الاثنين الماضي، وذلك نتيجة لـ"خلل في بعض التنسيق برئاسة الجمهورية".

وقالت وسائل إعلام إيرانية، أمس الثلاثاء، نقلاً عن ظريف: " "بعد الصور التي التقطت خلال مباحثات اليوم (لقاء الأسد مع خامنئي) لم يعد لجواد ظريف اعتبار في العالم كوزير للخارجية".

و ظهر الأسد الإثنين الماضي، بشكل مفاجئ بالعاصمة الإيرانية طهران، في زيارة غير معلنة، وسُميت بـ"زيارة عمل" من قبل وسائل إعلام النظام وإيران، لتطرح بذلك تساؤلات ورسائل حول توقيتها، والتداعيات التي ستترتب عليها.

اقرأ أيضا: ضمنها التصعيد على إدلب.. "عراقيل" روسية أمام تفاهمات تركية أمريكية في سوريا

المصدر: 
السورية نت

تعليقات