الاتصالات ترفع أجور الإنترنت بسوريا.. كيف بررت ذلك؟

الإنترنت بسوريا ـ أرشيف
الاثنين 03 أبريل / نيسان 2017

برر المدير التجاري بالشركة السورية للاتصالات التابع لحكومة النظام أحمد سنبل أن قرار رفع أجور خدمة الإنترنت لخدمة تراسل ADSL  جاء، حرصاً من الشركة على ضمان استمرارية تقديم خدماتها للمستهلكين بجودة عالية.

وبحسب صحيفة "الوطن" المحلية الموالية للنظام بيّن سنبل خلال تصريح لها أنه لا يوجد نسبة محددة للزيادة لأنه تم الأخذ بالحسبان مستوى السرعة المقدّمة لكل مشترك وتكون مختلفة بالنسبة لهم فمن يستخدموا الفئات الأولى من الخدمة فهناك زيادة "عالية" أمّا بالنسبة لمن يستخدمون بوابات ذات سرعة أعلى فلن يشعروا بالزيادة عليهم.

وأشار سنبل إلى أن أجور الانترنت حتى بعد تعديلها يوم أمس ليست مكلفة كثيراً برأيه لأن الشركة السورية للاتصالات تقدم خدمة انترنت مفتوحة.

وأوضح أنه سيبدأ العمل بالأجور الجديدة اعتباراً من بداية إبريل/نيسان الجاري. مؤكداً أنه لا نية لرفع أجور اتصالات الهاتف المحلية والدولية.

وجاء تصريح المدير التجاري بناء على البيان الذي أصدرته الشركة والمتضمن تفاصيل الأسعار الجديدة، حيث حدد الإعلان الأسعار الجديدة كالتالي:

أصبح سعر البوابة التي تقدم حزمة انترنت بسرعة 256 ك. بت/ثا، بالسعر الجديد 1200 ل.س كاشتراك شهري لها، أمّا سعر البوابة التي تقدم حزمة انترنيت بسرعة 512 ك. بت/ثا سعرها 1400 ل.س.

سعر البوابة التي تقدم حزمة انترنيت بسرعة 1 ميغا بت/ثا، 1900 ل.س، أمّا سعر البوابة التي تقدم حزمة انترنيت بسرعة 2 ميغا بت/ثا، فهو 3100 ل.س.

السرعة 4 ميغا بت/ثا بسعر 5500 ل. س. أمّا سرعة 8 ميغا بت/ثا فهي بسعر 10 آلاف ل.س.

سعر البوابة التي تقدم حزمة انترنت بسرعة 16 ميغا بت/ثا، 18500 ل.س كاشتراك شهري أمّا البوابة التي تقدم حزمة انترنت بسرعة 24 ميغا بت/ثا، فبسعر 28000 ل.س كاشتراك شهري.

الجدير بالذكر أن مستويات الدخل بسوريا منخفضة جداً، ولا تفي بالحاجات الأساسية للمواطن.

اقرأ أيضاً: صهر "ترامب" يزور العراق.. وتطورات في حرب الموصل

المصدر: 
صحيفة الوطن ـ السورية نت

تعليقات