البنتاغون: ضرباتنا الجوية بسوريا ستستمر طالما جنودنا على الأرض

بدأ التدخل الأمريكي في سوريا في سبتمبر/ أيلول 2014 - أرشيف
الجمعة 21 ديسمبر / كانون الأول 2018

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أنّ الضربات الجوية للولايات المتحدة في سوريا "ستستمر طالما هناك جنود أمريكيون على الأرض".

جاء ذلك في تصريح أدلت به، المتحدثة باسم البنتاغون "ريبيكا ريباريتش"، أمس الخميس، لشبكة "سي إن إن" الأمريكية.

وتأتي تصريحات المسؤولة الأمريكية، غداة إعلان البنتاغون، الأربعاء، بدء عودة القوات الأمريكية من سوريا امتثالاً لقرار الرئيس "دونالد ترامب"، لكن دون تحديد جدول زمني لعملية الانسحاب، ومع التأكيد على أن الحملة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" لم تنته.

وقالت "ريباريتش": "طالما مازال هناك قوات أمريكية على الأرض (في سوريا) سنستمر في تنفيذ ضرباتنا الجوية والمدفعية لدعم قواتنا". وأضافت: "لن نتكهن بالعمليات المستقبلية (في سوريا)".

وفي السياق ذاته، نقلت "سي إن إن"، الخميس، عن مسؤول بالبنتاغون (لم تسمه) إنّ "هناك احتمالية استمرار عمل الطائرات المسيرة بدون طيار في سوريا".

وقال المصدر: "من الممكن أن تستمر الطائرات بدون طيار في القيام بمهمات استخبارات واستطلاع، كما تفعل في اليمن والصومال". وأشار إلى إمكانية أن تشمل هذه المهمات "تنفيذ ضربات".

وبدأ التدخل الأمريكي في سوريا في سبتمبر/ أيلول 2014، من خلال شنّ غارات جوية ضد "تنظيم الدولة"، ثم بدأت واشنطن باستخدام ميليشيا "قوات سوريا الديمقراطية" كقوة برية، تزامناً مع تصاعد خطر التنظيم

اقرأ أيضاً: "بوتين": العام القادم سيشهد انطلاقة المرحلة السياسية من تسوية القضية السورية

المصدر: 
الأناضول - السورية نت

تعليقات