الجيش الإسرائيلي يعلن عن بدء عملية "درع الشمال" على الحدود مع لبنان

العملية العسكرية الإسرائيلية أطلق عليها اسم "درع الشمال" - أ ف ب
الثلاثاء 04 ديسمبر / كانون الأول 2018

قال جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الثلاثاء، إنه سيبدأ عملية "لكشف وإحباط" أنفاق حفرتها جماعة "حزب الله" اللبنانية لشن هجمات عبر الحدود من لبنان إلى إسرائيل.

ونقلت وكالة "رويترز" عن  اللفتنانت كولونيل "جوناثان كونريكس"، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، تأكيده أن الجيش على علم بعدد من الأنفاق العابرة إلى إسرائيل من لبنان، وإنه سيبدأ عمليته داخل إسرائيل وليس عبر الحدود.

وأضاف المتحدث، أن الجيش عزز أيضاً قواته على امتداد الحدود الشمالية، مشيراً إلى أن أنشطة "حزب الله" تعتبر "انتهاكاً صارخاً وفاضحاً للسلطة الإسرائيلية“.

وفي هذا الإطار، أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال، "افيخاي ادرعي"، عبر حسابه على "تويتر"، أن العملية العسكرية اطلق عليها اسم حملة "درع الشمال" وهي بمشاركة "طاقم خاص ومشترك لهيئة الاستخبارات والقيادة الشمالية، وسلاح الهندسة".

ولفت "أدرعي"، إلى أن الهدف من إطلاق "درع الشمال" هو "إحباط الأنفاق الهجومية التي قام حزب الله الإرهابي بحفرها إلى داخل أراضينا"، منوهاً إلى أنه "منذ العام 2014 ينشط في جيش الدفاع طاقم خاص يقود منذ ذلك الحين التعامل العملياتي والتكنولوجي والاستخباري في قضية الأنفاق في الجبهة الشمالية".

وتابع: "لقد تمكن الطاقم من تطوير خبرة وقدرات واسعة عن مشروع الأنفاق الهجومية التابع لحزب الله"، مضيفا أنه "جاء كشف حفر أنفاق حزب الله قبل أن تشكل تهديداً فورياً لمواطني إسرائيل، ويعتبر خرقاً فادحاً للسيادة الإسرائيلية". حسب قوله.

وشدد "أدرعي" على أن "الحكومة اللبنانية تتحمل مسؤولية كل ما يجري داخل الأراضي اللبنانية من الخط الأزرق شمالًا"، مشيراً إلى أن "حزب الله يقوم بحفر هذه الأنفاق من المناطق المبنية داخل القرى في جنوب لبنان، وبذلك يمس بدولة لبنان ويخاطر بالمواطنين اللبنانيين".

اقرأ أيضاً: جنرال روسي يُقر بفشل أسلحة استخدمتها بلده في سوريا ويكشف عن الأسباب

المصدر: 
وكالات - السورية نت

تعليقات