" الحظ"يدفع سوريين لإنفاق 12.25 مليون ليرة يوميا على بطاقات "يا نصيب"

سوريون ينفقون مبالغ طائلة على شراء "يا نصيب"
الأحد 12 أغسطس / آب 2018

كشف مدير المؤسسة العامة للمعارض والأسواق الخارجية بحكومة النظام، فارس كرتلي عن حجم الإنفاق الكبير للسوريين على شراء بطاقات "يانصيب" مشيرا أنهم دفعوا 980 مليون ليرة سورية خلال أقل من ثلاثة أشهر (80 يوماً)، أي بوسطي يومي نحو 12.25 مليون ليرة.

وأوضح كرتلي لصحيفة "الوطن" الموالية للنظام أن "المؤسسة أصدرت 100 ألف بطاقة من الدوري التاسع من 3/4/2018 إلى الدوري الحادي والعشرين تاريخ 26/6/2018 بسعر 600 ليرة للبطاقة الواحدة عبر 13 إصدار بقيمة ما يقرب من 779.8 مليون ليرة بعد حسم قيمة البطاقات المرتجعة".

وبين مسؤول النظام، أن "المؤسسة باعت من اليانصيب الفوري (امسح واربح) من الإصدار الممتاز الأول 500 ألف بطاقة بقيمة 100 مليون ليرة بسعر 200 ليرة للبطاقة الواحدة".

ودفعت الظروف الصعبة التي يعيشها السوريون إلى التعلق بحلم ربح "اليانصيب" وشراء الحظ، لا سيما وأن حكومة نظام الأسد تطرح فيها جوائز كبيرة.

ويشار إلى أن مسابقات "اليانصيب "تحقق أرباحاً كبيرة للحكومات التي تعتمد على جر وتحفيز المواطنين للمشاركة بمثل هذه السحوبات التي تعتمد على الحظ.

اقرأ أيضا: منزل قدري جميل في قرى الأسد يتعرض للسرقة "على مراحل"

المصدر: 
السورية نت

تعليقات