الدفاع المدني تنعي سبعة من عناصرها قتلوا في سرمين على يد مجهولين

صور قتلى الدفاع المدني ـ أرشيف
سبت 12 أغسطس / آب 2017

نعت منظومة الدفاع المدني "الخوذ البيضاء" سبعة من عناصرها، تعرضوا لهجوم من قبل مجهولين فجر اليوم في مدينة سرمين شرق إدلب.

وفي بيان نشره اليوم واطلعت "السورية نت" عليه قال الدفاع المدني: إنه "في فجر يوم السبت 12/8/2017 قامت مجموعة مجهولة بمهاجمة مركز الدفاع المدني السوري في مدينة سرمين حيث قامت بتصفية الزمرة المناوبة في المركز والبالغة 7 عناصر".

وأضاف البيان أنه تم سرقة فان عدد 2 لون فضي وخوذ بيضاء وقبضات "هيترا" لاسلكي.

ورجى الدفاع المدني جميع "الحواجز بالشمال السوري حجز أي فان للدفاع المدني لا تحمل مهمة رسمية ممهورة بختم الدفاع المدني حتى يتم التأكد من ملكيتها للدفاع المدني السوري".

وأظهر فيديو نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي جثث القتلى، وبدا عليهم أنهم قتلوا برصاص في الرأس، ويبدو أنه استخدمت أجهزة كاتمة للصوت حتى لا يلفت القتلى الانتباه.

 

وقد لاقت الحادثة استنكاراً واسعاً من الناشطين والقادة العسكريين في سوريا، خاصة أن عناصر الدفاع المدني حازوا ثقة كبيرة لجهودهم التي بذلوها في إنقاذ الأرواح في مناطق المعارضة التي تتعرض باستمرار لقصف عنيف من قبل قوات النظام وحلفائه.

الجدير بالذكر أن عنصر الدفاع المدني محمد ديب أبو كفاح الذي ظهر في فيديو وهو يبكي أثناء إنقاذه لطفلة في مدينة إدلب أواخر العام الماضي كان أحد قتلى الهجوم.

اقرأ أيضاً: أبشع مجزرة بحق الفلسطينيين.. "تل الزعتر" مازالت تنبه العالم لجرائم آل الأسد المستمرة بسوريا

 

المصدر: 
السورية نت

تعليقات