الطلعة الرابعة نُفّذت.. مروحيات تركية وأمريكية تحلق في سماء المنطقة الآمنة شمالي سورية

الطيران التركي ينفذ طلعات في الأجواء السورية- 5 سبتمبر/ أيلول 2019 (الدفاع التركية)
الخميس 12 سبتمبر / أيلول 2019

نفذت مروحيات تركية وأمريكية طلعات جوية مشتركة، اليوم الخميس، في الأجواء الشمالية السورية، في إطار اتفاق المنطقة الآمنة.

وقالت وزارة الدفاع التركية عبر حسابها في "تويتر" إنه في إطار المرحلة الأولى من اتفاق المنطقة الآمنة شمالي سورية، تم تنفيذ طلعات جوية مشتركة بين الولايات المتحدة وتركيا، بمشاركة مروحيتين تركيتين ومروحيتين أمريكيتين، دون ذكر المناطق التي نُفّذت فيها الطلعات الجوية بالأسماء.

وتعتبر هذه الطلعة الرابعة التي تنفذها تركيا والولايات المتحدة في الأجواء السورية، بموجب اتفاق المنطقة الآمنة المبرم بين الطرفين في أغسطس/ آب الماضي، إذ جرى تنفيذ ثلاث طلعات خلال الأيام الماضية.

كما سيرت تركيا أول دورية برية مشتركة لها مع الولايات المتحدة الأمريكية شرق الفرات، الأحد الماضي، في إطار المرحلة الأولى من إنشاء المنطقة الآمنة على طول الحدود الشمالية لسورية.

وقالت وكالة الأناضول التركية إن موكب تركي مكون من 6 عربات مصفحة، ترفع العلم التركي اجتاز الحدود مع سورية على بعد 30 كم شرق قضاء أقجة قلعة، بولاية شانلي أورفة جنوبي تركيا، ليجتمع بموكب أمريكي.

وكان وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، قال الثلاثاء الماضي إن بلاده "غير مطمئنة" لمواقف الولايات المتحدة الأمريكية بشأن المنطقة الآمنة، وأضاف أن الخطوات المتخذة من قبل الولايات المتحدة أو التي قيل إنها اتُخذت لا تزال خطوات "شكلية"، مشيراً إلى أن أنقرة ترى محاولات مماطلة من قبل واشنطن لتنفيذ الاتفاق، على حد تعبيره.

إلا أن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) ردت على ذلك بقولها إنها اتخذت خطوات "جدية" لتنفيذ اتفاق المنطقة الآمنة، بالتنسيق مع تركيا.

وقال المتحدث باسم البنتاغون، شون روبرتسون، لقناة "الحرة" الأمريكية، اليوم الثلاثاء، إنه كانت هناك بعض المشكلات التي تعترض تنفيذ اتفاق المنطقة الآمنة، مشيراً إلى أن البنتاغون ما زال يناقش تلك المشكلات مع الأتراك، دون تحديد طبيعة تلك المشكلات.

وتتخوف تركيا من أن يتكرر سيناريو منبج في المنطقة الآمنة، إذ سبق وأن اتفق الجانبان الأمريكي والتركي على "خارطة طريق" بشأن مدينة منبج السورية، العام الماضي، إلا أن أنقرة تتهم واشنطن بالمماطلة في تنفيذ الاتفاق.

المصدر: 
السورية نت