الفقر في سورية يصل إلى 90 بالمئة العام القادم

90 بالمئة من الشعب السوري فقراء إن استمرت الحرب حتى عام 2015 ـ أرشيف
سبت 13 سبتمبر / أيلول 2014

أوضح تقرير صدر عن "اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا" (الإسكوا)، مؤخراً، أنه في حال استمرت الحرب السورية إلى العام القادم، فإن كلفة الخسائر ستبلغ نحو 237 مليار دولار أميركي، بينها 17 مليار من الناتج المحلي الذي بلغ 60 ملياراً قبل بداية الأحداث في 2010.

وتتضمّن التقرير تقديرات الخبراء في شأن الفقر في سورية، الذي يُتوقّع أن يصل خطه الأدنى في 2015 إلى 59.5 بالمئة، أما خطه الأعلى فربما أن يتجاوز 89.4 بالمئة، وهذا يعني أنه إذا ما استمرت الحرب لغاية 2015، فسيكون 90 بالمئة من السوريين البالغ عددهم نحو 22 مليوناً فقراء.

وأوضح التقرير أنّ 2013 هو العام الأسوأ على كل الصعد، إذ شهد تدهوراً مستمراً في المؤشرات التنموية، وامتداد النزاع المسلّح إلى مناطق واسعة، وازدياد أعداد النازحين داخل البلد وإلى البلاد المجاورة، وتقلّص النشاط الاقتصادي في جميع القطاعات والمناطق، وإغلاق أعداد كبيرة من الشركات وتسريح العاملين فيها.

وأسهب التقرير موضحاً، أن الخسارة الإجمالية للناتج المحلّي الإجمالي الحقيقي تقدّر بأسعار 2010 خلال الأعوام الثلاث الماضية بنحو 70.67 ملياراً، وارتفعت مستويات تضخّم أسعار المستهلك خلال الأزمة، إذ بلغت 89.62 بالمئة، في الفترة الممتدة بين 2012 و2013.

وعزا التقرير تسارع التضخّم إلى انخفاض قيمة الليرة السورية مقابل العملات الأخرى في السوق السوداء، وارتفاع الأسعار بنسبة 173 بالمئة خلال الفترة الممتدة بين 2010، و2013.

وقدّر الخبراء في الاجتماع مجموع الخسائر التي تكبّدها الاقتصاد السوري طوال السنوات الثلاث الأخيرة بنحو 139.77 مليار دولار، كما تكبّد القطاع الخاص خسائر بقيمة 95.97 مليار.

وأكد التقرير أن مرض "اللاشمانيا" سجل انتشاراً واسعاً، حيث أوقع 41 ألف إصابة في النصف الأول من 2013، بسبب التلوّث المستشري وسوء النظافة ورداءة الصرف الصحي، بالإضافة إلى انتشار القمامة في مناطق واسعة من البلد، لا سيما في حلب شمالاً.

يشار إلى أن "المركز السوري لبحوث السياسات" ومقره دمشق، كشف في 2013 أنّ خسائر الاقتصاد في سورية بسبب الحرب حتى الربع الأول من 2013 ارتفعت إلى 84.4 مليار دولار، بعد أن كانت نهاية 2012 نحو 48.4 مليار دولار أميركي بالأسعار الجارية، أي أن خسائر الربع الأول من 2013 هي حوالي 40 مليار دولار.

المصدر: 
صحف- السورية