القبض على عصابة في لبنان كانت تترصد السوريين وتخطفهم

صورة نشرتها صحيفة "الجمهورية" اللبنانية لأفراد العصابة بعد إلقاء القبض عليهم
الاثنين 28 أغسطس / آب 2017

تمكنت قوى الأمن اللبناني، من إلقاء القبض على عصابة كانت تقوم بانتحال صفة أمنية لسلب أموال السوريين بعد خطفهم واقتيادهم إلى مناطق بعيدة.

وبحسب ما جاء في صحيفة "الجمهورية" اللبنانية اليوم الاثنين، فإنه خلال شهر أغسطس/ آب من العام الحالي، حصلت عدّة عمليات سلب طالت أشخاص سوريين كانوا قد قدموا من الخارج إلى لبنان عبر مطار رفيق الحريري الدولي.

وأضافت أن عمليات السلب تتم أثناء انتقال السوريين من المطار على متن سيارات أجرة سورية إلى داخل الأراضي السورية، حيث كانت تعترض طريقهم سيارات ذات زجاج حاجب للرؤية ويقوم من بداخلها بانتحال صفة أمنية، ومن ثم سلبهم أموالهم بعد حجز حرياتهم واقتيادهم إلى مناطق بعيدة عن أمكنة اعتراضهم، وتركهم مكبلين.

وأكد تقرير الصحيفة، أن هذه الحوادث حصلت في مناطق مختلفة من محافظة جبل لبنان، بحسب ما ذكرت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة.

على أثر ذلك، تمّ تشكيل خلية من شعبة المعلومات للعمل على كشف هوية الفاعلين، وبعد عمليات رصد ومتابعة، تمكنت الشعبة المذكورة من تحديد هوية الفاعلين وعددهم أربعة أشخاص، وضبطت بحوزتهم بندقية "كلاشنكوف" مع تسعة "مماشط " ومسدس حربي نوع "غلوك" وأصفاد وكمية من الذخيرة و"قارص حديدي" عدد /3/ وقناعين وقفازات وبطاقة هوية، ومستندات عائدة لعدد من الضحايا الذين تعرّضوا للسلب، إضافة إلى ضبط سترات أمنية مدوّن عليها عبارة "POLICE".

كذلك أوقفت الشعبة باقي أفراد العصابة في محلتي طريق المطار – مدخل مخيّم برج البراجنة، والصفير – طريق صيدا القديمة.

وبالتحقيق معهم، اعترفوا بارتكابهم ست عمليات سلب بقوة السلاح منتحلين صفة أمنية في مناطق: حالات، عاليه، المدينة الرياضية، جل الجيب، خلدة، عرمون، الدامور، كما اعترفوا بسرقة عدّة سيارات بطريقة احتيالية مستخدمين شيكات مزوّرة، وسرقة من داخل محل تجاري.

اقرأ أيضاً: منظمة إنسانية تدعو لتوفير دعم نفسي لأطفال الرقة

المصدر: 
صحف - السورية نت

تعليقات