الليرة التركية ترتفع لمستوى قياسي منذ بداية أزمة القس الأمريكي.. ترجيحات بإطلاق سراحه

ارتفاع في قيمة الليرة التركية أمام الدولار مع اقتراب الإفراج عن القس برانسون
الجمعة 12 أكتوبر / تشرين الأول 2018

صعدت الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي بعد تقرير لوسائل إعلام أمريكية، يقول إنه تم التوصل لإتفاق على إطلاق سراح القس الأمريكي أندرسون برانسون، فيما نقلت بالفعل السلطات التركية برانسون إلى المحكمة صباح اليوم الجمعة.

وارتفعت الليرة إلى مستوى قياسي لأول مرة منذ أزمة القس الأمريكي، ووصلت إلى 5.89 مقابل الدولار في أحدث سعر لها، اليوم الجمعة، وذلك بعد التقرير الذي أذاعته قناة إن.بي.سي نيوز عن قرب الإفراج عن القس، وقبل التقرير كانت الليرة تساوي 6.07 دولار.

ومحاكمة القس أندرو برونسون واحدة من عدة أسباب للتوتر بين الولايات المتحدة وتركيا، العضوين في حلف شمال الأطلسي، وكانت أحد العوامل وراء هبوط بنسبة 40 % في قيمة الليرة التركية هذا العام.

وقالت إن.بي.سي نيوز، نقلا عن مسؤولين اثنين بارزين بالإدارة الأمريكية ومصدر مطلع، إن البيت الأبيض يتوقع أن تطلق تركيا سراح برونسون وأن يعود إلى الولايات المتحدة في الأيام المقبلة.

وكان برانسون قد واجه من قبل أنقرة اتهامات بالإرهاب، جراء تواصله مع "حزب العمال الكردستاني"، ومنظمة "فتح الله غولن" التي تقول تركيا إنها متورطة في محاولة الانقلاب الفاشل في يوليو/ تموز 2016، وهو ما نفاه برانسون.

وفي السياق ذاته، قالت وكالة الأناضول التركية، إن السلطات نقلت فجر اليوم الجمعة، القس برانسون، من منزله بولاية إزمير حيث يخضع للإقامة الجبرية، إلى مجمع قضائي للمثول أمام المحكمة.

وأشارت الوكالة إلى أن فرق الأمن في إزمير اتخذت تدابير مكثفة خلال خروج القس الأمريكي من منزله، حيث من المقرر أن تعقد اليوم جلسة لمحاكمة برانسون في مجمع "علي آغا" القضائي.

وأواخر يوليو/تموز الماضي، فرضت محكمة جنائية في إزمير الواقعة أقصى غربي تركيا، الإقامة الجبرية، عوضًا عن الحبس، على برانسون بسبب وضعه الصحي.

اقرأ أيضاً: سفير السعودية يغادر أمريكا على خلفية قضية خاشقجي.. وحديث عن أدلة حول مقتله

المصدر: 
وكالات - السورية نت