النظام يتراجع عن أنباء الهجوم على الشعيرات والضمير.. ويؤكد أنه أطلق صواريخه بسبب "هجوم إلكتروني"

النظام برر إطلاق صواريخ الدفاع الجوي بخلل ناتج عن "هجوم إلكتروني" - أرشيف
الثلاثاء 17 أبريل / نيسان 2018

نقلت وكالة "رويترز" ظهر اليوم الثلاثاء عن "قائد موال" لنظام الأسد قوله، إن "إنذارا خاطئاً أدى لإطلاق صواريخ الدفاع الجوي السوري خلال الليل، وإنه لم يقع هجوم جديد على سوريا".

وذكرت الوكالة، أن "القائد" الذي طلب عدم نشر اسمه، نسب الخلل إلى "هجوم إلكتروني مشترك إسرائيلي أمريكي على منظومة الرادارات السورية".

وزعمت وكالة الأنباء "سانا" الناطقة باسم نظام الأسد فجر اليوم، أن الدفاعات الجوية التابعة للنظام أسقطت صواريخ اخترقت أجواء مدينة حمص وسط البلاد.

فيما قالت مواقع إلكترونية مقربة من النظام، إن الدفاعات الجوية تصدت لأجسام غريبة في سماء العاصمة دمشق، مرجحة أن تكون الصواريخ إسرائيلية، ومشيرة إلى أن الصورايخ التي اخترقت الأجواء السورية، استهدفت مطارين عسكريين، هما، الضمير شمالي شرقي دمشق، والشعيرات (وسط) .

وزعمت تلك المواقع أن الدفاعات الجوية التابعة للنظام، أسقطت معظم الصواريخ التي استهدفت مطار الشعيرات، وجميع الصواريخ التي استهدفت مطار الضمير.

وقاعدة شعيرات الجوية التي تقع على طريق حمص- تدمر على بعد 31 كيلو متراً جنوب شرقي مدينة حمص، وكانت هدفاً لهجوم أمريكي بصواريخ كروز في العام الماضي، رداً على هجوم كيماوي قتل ما لا يقل عن 70 شخصاً بينهم أطفال في بلدة خان شيخون الخاضعة للمعارضة.

اقرأ أيضاً: اتفاق تركي أمريكي على "خارطة طريق" بشأن منبج.. أنقرة: سنحدد من يديرها

المصدر: 
وكالات - السورية نت

تعليقات