"الوحدات الكردية" تسيطر على مصارف للنظام في القامشلي وتطرد موظفيها

عناصر من قوات الأسايش الذراع الأمني لميليشيا وحدات الحماية الكردية
الأحد 15 أكتوبر / تشرين الأول 2017

سيطرت ميليشيا "وحدات حماية الشعب(YPG) " الكردية اليوم، على المصارف المالية التابعة لنظام الأسد في مدينة القامشلي شمال شرقي سوريا.

وأفادت شبكات إخبارية موالية للنظام، عن قيام قوات "الأسايش" الذراع الأمنية لميليشيا "YPG" بـ"السيطرة على كل من المصرف التجاري والمصرف الصناعي في الحسكة، وسط الحديث عن اتجاهها للسيطرة على مصرف التوفير".

ونوهت تلك المصادر إلى قيام "الأسايش" بطرد الموظفين والاستيلاء على جميع الأموال والوثائق بالمصرفين المذكورين".

وتتقاسم قوات النظام والأكراد، السيطرة على مدينة القامشلي، إذ تسيطر قوات النظام وميليشيا "الدفاع الوطني" الموالية لها، على مطار المدينة وأجزاء منها، فيما يسيطر الأكراد على الجزء الأكبر من المدينة.

وسبق أن تكررت الاشتباكات بين قوات النظام والميليشيات الكردية في القامشلي، حيث تسبب اقتتال في أبريل/ نيسان من العام الماضي إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى، وتمكنت قوات "الأسايش" حينها من السيطرة على السجن المركزي وعدداً من المواقع التي تسيطر عليها قوات النظام في المدينة.

اقرأ أيضا: "سوريا الديمقراطية" وشيكة من السيطرة الكاملة على الرقة.. مقاتلون من "تنظيم الدولة" يغادرونها

المصدر: 
السورية نت

تعليقات