باحثاً موضوع التطبيع الأمني.. "شويغو" يقابل "الأسد" في دمشق ويسلمه رسالة من "بوتين"

شويغو مع بشار الأسد
الثلاثاء 12 سبتمبر / أيلول 2017

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم، أن وزير الدفاع الروسي "سيرغي شويغو" زار دمشق اليوم واجتمع برأس النظام في سوريا بشار الأسد.

وقالت الوزارة إن "شويغو" قام بالزيارة بتوجيه من الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين"، وبينت الوزارة في بيانها أن "شويغو" بحث مع رأس النظام: "الجوانب الملحة من التعاون العسكري والعسكري التقني" بين البلدين، في سياق الدعم الروسي لقوات نظام الأسد في "القضاء النهائي على تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي".

كما تناولت المحادثات موضوع تطبيع الوضع الأمني في سوريا وأداء مناطق تخفيف التوتر وتقديم المساعدات الإنسانية.

من جهتها، أعلنت رئاسة الجمهورية التابعة لنظام الأسد، في بيان، أن بشار الأسد تلقى رسالة تهنئة من نظيره الروسي "فلاديمير بوتين" نقلها "شويغو"، بمناسبة فك الحصار عن مدينة دير الزور شمال شرق سوريا.

وذكرت الرئاسة أن الطرفين بحثا خلال اللقاء "خطط متابعة الأعمال القتالية والتعاون بين الجيش العربي السوري والقوات الروسية بهدف المضي قدماً نحو تحرير مدينة دير الزور بالكامل من رجس الإرهاب" على حد تعبير البيان.

الجدير بالذكر أن روسيا تقدم دعمها لنظام الأسد ضد معارضيه منذ بداية الثورة عام 2011م، وتدخلت بشكل مباشر في الحرب بسوريا في أواخر سبتمبر/أيلول 2015م، حيث استخدمت أحدث أسلحتها لقصف المدن السورية، وقد قدم لها نظام الأسد تسهيلات كبيرة في سوريا ومكنها من فتح قواعد عسكرية لها في سوريا، مما دفع المعارضة السورية لتسمية التدخل الروسي بالاحتلال.

اقرأ أيضاً: "ليبرمان": الشيء الوحيد الذي يمكن أن يمنع الحرب المقبلة هي قوة الردع الإسرائيلية

 

المصدر: 
روسيا اليوم ـ السورية نت

تعليقات