بديًلا عن جون بولتون.. من هو مستشار ترامب الجديد للأمن القومي؟

مستشار الأمن القومي الأمريكي الجديد روبرت أوبراين إلى جانب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب (رويترز)
الخميس 19 سبتمبر / أيلول 2019

بعد أيام على إقالة ترامب المفاجئة لمستشاره الخاص بالأمن القومي، جون بولتون، سارع الرئيس الأمريكي إلى تعيين بديل جاهز يوافقه في وجهات النظر، وهو روبرت أوبراين، الذي يشغل حالياً منصب المبعوث الرئاسي الخاص بشؤون تحرير الرهائن في وزارة الخارجية الأمريكية.

وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في تغريدة عبر حسابه في "تويتر"، أمس الأربعاء، عن تعيين روبرت أوبراين مستشاراً رئاسياً جديداً للأمن القومي الأميركي، بديلاً عن جون بولتون الذي غادر منصبه في 10 سبتمبر/ أيلول الجاري بطلب من ترامب.

وكتب ترامب عبر "تويتر"، "يسعدني إعلان ترشيح روبرت أوبراين، الذي حقق الكثير من النجاحات في منصب المبعوث الرئاسي الخاص بشؤون تحرير الرهائن في وزارة الخارجية، مستشاراً جديداً للأمن القومي"، وتابع "لقد عملت مع روبرت بجدّ ولوقت طويل، سينجز عملاً رائعاً".

مُتفق عليه من رؤساء البيت الأبيض

تسلم روبرت أوبراين مناصب رفيعة في الإدارة الأمريكية منذ عهد الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الابن، مطلع ألفينيات القرن الحالي، وتنقل في المناصب بعهد الرئيسين السابق باراك أورباما والحالي دونالد ترامب، نظراً لخبرته العسكرية والقانونية في الشؤون الداخلية والخارجية للولايات المتحدة.

تم تعيين أوبراين عام 2005 بمنصب ممثل الولايات المتحدة في الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث عمل إلى جانب جون بولتون، الذي كان يشغل حينها منصب سفير واشنطن لدى الأمم المتحدة، وذلك في عهد الرئيس الأسبق جورج بوش.

ووفق المعلومات التي نشرتها وزارة الخارجية الأمريكية في الملف الشخصي لروبرت أوبراين عبر موقعها الرسمي، تم اختيار أوبراين ليكون عضواً في اللجنة الاستشارية للملكية الثقافية التي تقدم استشارات للحكومة الفيدرالية في ما يتعلق بتهريب الآثار وغيرها من الممتلكات الثقافية، وذلك في الفترة بين عامي 2008 و2011، خلال فترة حكم بوش وأوباما.

أما في عهد ترامب، تم تعيين روبرت أوبراين بمنصب المبعوث الرئاسي الخاص لشؤون الرهائن في وزارة الخارجية الأمريكية، وهو مقرب من وزير الخارجية الحالي، مايك بومبيو، الذي دعم ترشيحه للمنصب الجديد.

"حسن السلوك"

نقلت صحيفة "واشنطن بوست" عن مسؤولين في الإدارة الأمريكية قولهم إن المستشار الرئاسي الجديد للأمن القومي، روبرت أوبراين، يتمتع بسيرة ذاتية حسنة وذكاء وحنكة سياسية، كما أنه يتعامل "بود" مع موظفيه ورؤسائه، عكس ما كان يُشاع عن سابقه، جون بولتون، المعروف بصرامة مواقفه.

وقال أحد كبار المسؤولين في البيت الأبيض للصحيفة، طلب عدم الكشف عن اسمه، إنه يأمل "أن يؤدي سلوك أوبراين الودود وتجربته كمحام إلى تحقيق المزيد من الاستقرار في صنع السياسات الخارجية التي غالباً ما تسودها الفوضى" على حد قوله.

وترى الصحيفة الأمريكية أن أوبراين سيقدم "الطاعة" للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وسيكون أقل مقاومة لأوامره، عكس جون بولتون الذي تمت إقالته من منصبه بسبب مخالفته لآراء ترامب ومطالبته بتشديد إجراءات التعامل مع باكستان وكوريا الشمالية وإيران.

وتشير بيانات السيرة الذاتية لأوبراين إلى أنه من مواليد مدينة لوس أنجلوس الأمريكية، تخرج من كلية القانون في جامعة كاليفورنيا عام 1991، وحصل على درجة البكالوريوس في العلوم السياسية أيضاً، وكان يعمل محامياً لدى مجلس الأمن الدولي في جنيف في الفترة بين عامي 1996 و1998.

المصدر: 
السورية نت