بعد عام من "صدمة الانسحاب".. أمريكا تأمر 500 جندي باستئناف العمليات ضد تنظيم "الدولة" شرق سورية

الجنرال كينيث ماكنزي قائد القيادة المركزية الأمريكية في مقر البنتاغون- المصدر : جيتي
الأحد 24 نوفمبر / تشرين الثاني 2019

أمرت القيادة المركزية الأمريكية 500 من الجنود الأمريكان شرق سورية، باستئناف العمليات العسكرية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، وذلك بعد عام من صدمة الانسحاب من جانب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

وقال قائد القيادة المركزية الأمريكية، الجنرال كينيث ماكنزي إنه من المتوقع أن يستأنف نحو 500 جندي أمريكي في شرق سورية العمليات ضد تنظيم "الدولة"، في الأيام والأسابيع المقبلة.

وأضاف في تصريحات نقلتها وكالات عالمية اليوم الأحد: "الآن لدي نحو 500 فرد أمريكي بشكل عام شرقي نهر الفرات وإلى الشرق من دير الزور حتى الحسكة، في الشمال الشرقي حتى أقصى شمال شرق سوريا".

وتعتبر الخطوة الأمريكية تطوراً لافتاً من جانب الولايات المتحدة الأمريكية، والتي اتخذت عدة تحركات متضاربة في الأشهر الماضية، آخرها الانسحاب من المناطق الحدودية لسورية، وما تبعها من إعادة انتشار في محيط المناطق النفطية.

وتابع ماكنزي: "تنصرف نيتنا إلى البقاء في هذا الوضع والعمل مع شركائنا من قسد (قوات سوريا الديمقراطية) لمواصلة عملياتنا ضد داعش حتى آخر وادي نهر الفرات حيث توجد هذه الأهداف".

ورغم إعلان إنهاء نفوذ تنظيم "الدولة" شرق سورية، من جانب "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) وأمريكا، إلا أن خلاياه الأمنية ماتزال تنشط في المنطقة، وتتبنى بين الفترة الأخرى مقتل عناصر من "قسد" واستهداف مواقع عسكرية لهم.

وكانت "قسد"، المدعومة من "التحالف الدولي" بقيادة الولايات المتحدة، أعلنت في 23 مارس/ آذار الماضي القضاء بشكل كامل على تنظيم "الدولة" في سورية، بعد طرده من بلدة الباغوز في دير الزور.

كما وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في ديسمبر/ كانون الأول الماضي سحب القوات الأمريكية من سورية بشكل تدريجي، رغم اعتراض "قسد" على ذلك، التي تشير إلى وجود خلايا "نائمة" تابعة للتنظيم.

ولا يزال تنظيم "الدولة الإسلامية" ينتشر في البادية السورية، خاصة في المناطق الممتدة من ريف حمص الشرقي وحتى الحدود العراقية.

ومع ذلك ترى الولايات المتحدة أنه من الضروري إنشاء قوة دولية مشتركة في سورية لمنع التنظيم من استرداد قوته، وتحاول إقناع دول "التحالف الدولي" للمشاركة معها في إنشاء هذه القوة التي ستكون مهمتها "حفظ السلام".

المصدر: 
السورية نت

تعليقات