بمشاركة من الجيش و"الحشد الشعبي".. العراق يطلق حملة أمنية واسعة على الحدود السورية

عناصر من الحشد الشعبي العراقي على الحدود السورية العراقية - المصدر : فرانس برس
الأحد 07 يوليو / تموز 2019

أطلق العراق حملة أمنية واسعة على حدوده مع سورية، بمشاركة من الجيش و"الحشد الشعبي"، وبتغطية من طيران التحالف الدولي الذي تقوده أمريكا، تحت مسمى "إرادة النصر".

وذكرت وكالة الأنباء العراقية اليوم الأحد، أن "خلية الإعلام الأمني" أعلنت انطلاق المرحلة الاولى من عملية "إرادة النصر"، في ساعات الفجر، من أجل "تطهير المناطق المحصورة بين محافظات صلاح الدين ونينوى والأنبار".

وقال نائب قائد العمليات المشتركة الفريق الركن، عبدالأمير رشيد يارالله في بيان نشرته الوكالة: "انطلقت صباح هذا اليوم الأحد السابع من تموز المرحلة الأولى من عملية (إرادة النصر)، بعمليات واسعة لتطهير المناطق المحصورة بين محافظات صلاح الدين ونينوى والانبار إلى الحدود الدولية العراقية - السورية".

وأضاف يارالله، أن العملية العسكرية الواسعة انطلقت "بمشاركة من قطعات كبيرة من موارد الجيش لقيادة عمليات (الجزيرة ونينوى وصلاح الدين)"، وكذلك قطعات كبيرة من "الحشد الشعبي" المتمثلة بقيادات المحاور (نينوى وصلاح الدين والجزيرة).

ويشارك في الحملة أيضاً "الحشد العشائري"، وبدعم جوي من طيران الجيش العراقي والتحالف الدولي.

ومن المقرر أن تستمر العملية لعدة أيام، وتستهدف خلايا تنظيم "الدولة الإسلامية" المنشرة في المناطق المذكورة.

وتأتي الحملة الحالية بعد أشهر من إعلان الولايات المتحدة الأمريكية القضاء على "تنظيم الدولة" في سورية، بعد عملية عسكرية واسعة بدأتها "قوات سوريا الديمقراطية" ضد آخر معاقله في منطقة الباغوز بريف البوكمال، والقريبة من الحدود العراقية.

ومنذ منتصف العام الماضي أعلن الجيش العراقي عن عدة عمليات تمشيط، استهدفت المناطق الصحراوية القريبة من الحدود السورية، والتي تربط ما بين محافظات صلاح الدين ونينوى (شمال) والأنبار (غرب) باتجاه الحدود السورية- العراقية.

وشن العراق غارات جوية متكررة منذ العام الماضي على مواقع "تنظيم الدولة" في الأراضي السورية على مقربة من حدوده، في مسعى تقول بغداد إنه لإحباط أية هجمات عبر الحدود.

وتشكل الحدود العراقية- السورية هاجساً لبغداد منذ سنوات طويلة، حيث كانت منفذاً لتدفق مقاتلي "تنظيم الدولة"، والذين كانوا تنقلون بين العراق وسورية، خلال سيطرته على مساحات واسعة في المنطقة.

المصدر: 
السورية نت- وكالات

تعليقات