بوتين يبلغ الأسد ببنود اتفاق سوتشي بشأن شرق الفرات.. والأخير يبدي استعداده لنشر قواته على الحدود

الرئيسان فلاديمير بوتين وبشار الأسد في موسكو - المصدر: وكالة تاس
الثلاثاء 22 أكتوبر / تشرين الأول 2019

أبلغ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رئيس النظام السوري، بشار الأسد ببنود اتفاق سوتشي بشأن مناطق شرق الفرات، والذي تم إبرامه مع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية، ديمتري بيسكوف اليوم الثلاثاء إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "أبلغ الأسد هاتفياً بأحكام مذكرة التفاهم المتفق عليها عقب المحادثات مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان".

وأضاف بيسكوف بحسب ما ترجمت "السورية.نت" عن وكالة "ريا نوفوستي": "لقد أبلغ رئيس الدولة الروسية نظيره السوري بنتيجة الاجتماع (مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان) الذي استمر أكثر من ست ساعات ، وأوجز الأحكام الرئيسية لمذكرة التفاهم المتفق عليها في الاجتماع".

ووفقاً لبيسكوف، أكد بوتين أنه "في النهاية تتمثل المهمة الرئيسية في استعادة السلامة الإقليمية لسوريا، ومواصلة الجهود المشتركة على المسار السياسي، بما في ذلك العمل في إطار اللجنة الدستورية".

كما قال بيسكوف إن "الأسد عبر عن دعمه للقرارات المتخذة".

وخلص بيسكوف إلى أن "الرئيس الأسد شكر فلاديمير بوتين، وأعرب عن دعمه الكامل لنتائج العمل، وكذلك استعداد حرس الحدود السوري مع الشرطة العسكرية الروسية للذهاب إلى الحدود".

وتوصل الرئيسان التركي، رجب طيب أردوغان، والروسي، فلاديمير بوتين، إلى اتفاق بشأن مناطق شرق الفرات، التي تنوي تركيا إنشاء "منطقة آمنة" فيها، عقب تعليق عمليتها العسكرية هناك.

وبدا الاتفاق فرصة للجانبين التركي والروسي لتعزيز تواجدهما في مناطق شرق الفرات، عقب الانسحاب الأمريكي المفاجئ من المنطقة، بالتزامن مع إطلاق تركيا عمليتها العسكرية هناك وتعليقها لاحقاً.

ونص الاتفاق على سحب كل عناصر "وحدات حماية الشعب" من الشريط الحدودي بشكل كامل بعمق 30 كيلومتراً خلال 150 ساعة، إضافةً إلى سحب أسلحتها من منبج وتل رفعت.

وجاء في الاتفاق، العمل على تسيير دوريات تركية روسية بعمق 10 كيلومترات على طول الحدود، باستثناء القامشلي، مع الإبقاء على الوضع ما بين تل أبيض ورأس العين.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب اللقاء في سوتشي قال أردوغان: "لقد أبرمنا تفاهمنا تاريخيا مع السيد بوتين بخصوص مكافحة الإرهاب، وضمان وحدة أراضي سوريا ووحدتها السياسية وعودة اللاجئين".

فيما أعلن بوتين أنه توصل مع نظيره أردوغان، إلى حلول مصيرية حول سورية، مشدداً على "ضرورة تحرير البلاد من الوجود العسكري الأجنبي غير الشرعي".

المصدر: 
السورية نت

تعليقات