تشييع جثامين 7 أطفال سوريين لاجئين توفوا في حريق بمنزلهم في كندا

مشيعون ينصتون أثناء تشييع جثماين الأطفال السوريين في هاليفاكس في كندا أمس السبت - رويترز
الأحد 24 فبراير / شباط 2019

شيّع مئات الأشخاص، أمس السبت، جثامين 7 أطفال من اللاجئين السوريين، لقوا حتفهم في حريق شب بأحد المنازل الأسبوع الماضي في مدينة هاليفاكس في شرق كندا.

وكانت أسرة البرهو قد انتقلت إلى كندا في عام 2017 بعد أن قامت برعايتها جمعية للاجئين في هاليفاكس، وأظهر شريط مصور على يوتيوب حظى بمشاهدة على نطاق واسع استقبال الأسرة في مطار بالورود والبالونات. وتراوحت أعمار الأطفال بين 15 عاما وأربعة أشهر.

ويرقد والد الأطفال في المستشفى في حالة حرجة نتيجة هذا الحريق، أما الأم فقد خرجت من المستشفى. ومازالت السلطات لا تعرف سبب الحريق، وتقول إن التحقيق قد يستغرق شهورا قبل استكماله.

ونشب الحريق في منزل العائلة السورية اللاجئة يوم 19 فبراير/ شباط 2019، وقالت سيدة تقطن في منزل مجاور وتدعى دانييل بيرت لمحطة (سي.تي.في) نيوز، إنها سمعت ضوضاء عالية بعد الساعة 12:30 صباحاً مباشرة (0530 بتوقيت جرينتش)، ورأت امرأة ورجلاً يفران من المنزل.

وحظي والدا العائلة بتعاطف كبير في كندا بعد الحادثة، ويوم الأربعاء الفائت، قالت مؤسسة "جو فاند مي" التي تجمع التبرعات عبر الإنترنت، إن حملة لصالح الوالدين جمعت مئات آلاف الدولارات الكندية.

اقرأ أيضاً: قنصلية النظام باسطنبول تفرض طريقة جديدة لاستيفاء رسوم المعاملات من السوريين

المصدر: 
رويترز - السورية نت