تفاصيل غرق شاب سوري بعد قفزه من جسر الخليج باسطنبول (فيديو)

جسر الخليج ـ أرشيف
سبت 09 يونيو / حزيران 2018

توفي سوري جراء تعرضه لحادثة غرق، فيما أصيب آخر بعد تعرضه للسقوط داخل حصادة في تركيا.

وذكر موقع (تركيا بالعربي) أن "شاباً سورياً توفي غرقاً بعد أن قام بقفزة في البحر من فوق جسر مترو الخليج بمدينة إسطنبول".

وتوفي الشاب (عمار درغام) بعد سقوطه وقيامه بالسباحة لمسافة قصيرة كما يُظهر فيديو قام بتصويره صديق المتوفى.

وأشار الموقع إلى أنه تواصل  مع صديق المتوفي، والذي كان معه أثناء الحادثة، حيث أكد أن "الشاب توفي غرقاً، وأنه لا صحة للأنباء التي تكلمت عن خروج عمار حياً من المياه".

وكات صحيفة (حرييت) التركية أفادت أن "مدربين غواصة والشرطة التركية تمكنوا من إنقاذ شاب سوري كاد أن يفقد حياته غرقاً في البحر"، واصفة حالته الصحية بـ"السيئة"

 

وبينت الصحيفة أن شابين سوريين تحديا بعضهما بالقفز من فوق جسر مترو الخليج في إسطنبول إلى المياه والسباحة حتى الشاطئ، وبالفعل قفز الشاب في الماء إلا أنه وأثناء السباحة باتجاه الشاطئ وجد صعوبة كبيرة في الوصول إلى الشاطئ، حيث أصابه الإرهاق والتعب، ومن ثم بدأ يفقد السيطرة وبات على حافة الغرق".

وأضافت الصحيفة أن "أحد القوارب انتبه للشاب، حيث حاول إنقاذه، إلا أنه لم يستطع، فاتصل بالشرطة والتي حضرت على الفور مع غواصين مدربين قاموا بسحبه إلى الشاطئ ونقله إلى المستشفى".

غير أن صديق المتوفى أنكر مثل هذه الأنباء وقال إن الشاب أراد السباحة لوحده ولم يكن هناك أي شرط بينهما، وقد أخرجته الشرطة والغواصين من البحر ميتاً.

ودفن عمار ليلة أمس في مدينة اسطنبول بعد فحصه.

وفي حادثة أخرى، أشارت صحيفة (حرييت) إلى أن "شاباً سورياً نجى بأعجوبة كبيرة بعد سقوطه داخل حصادة كان يعمل عليها في ولاية شانلي أورفة جنوب تركيا".

وأردفت الصحيفة أن الشاب فقد توازنه وسقط في الحصادة، غير أن رفاقه انتبهوا وأوقفوا الآلة مباشرة واستدعوا الإسعاف.

الشاب يعاني من "جروح في قدمه، حيث تم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج".

اقرأ أيضاً: قاضية فيدرالية تؤجل قرار إطلاق سراح أمريكي في سوريا

المصدر: 
السورية نت

تعليقات