تنسيب إجباري لطلاب الصف الأول إلى "حزب البعث" وإرغامهم على "أداء القسم"

تنسيب أطفال في الصف الأول إلى حزب البعث
الخميس 06 ديسمبر / كانون الأول 2018

قبل أن ينطق الأطفال حروف اللغة العربية بشكل جيد، يُجبر مسؤولون في نظام بشار الأسد أطفالاً سوريين في الصف الأول الابتدائي على الانتساب لـ"طلائع البعث" التابعة لحزب البعث الذي يترأسه بشار الأسد.

ومنذ بداية شهر ديسمبر/ كانون الأول الجاري، أشرف مسؤولون في النظام على تنسيب آلاف الأطفال من الصف الأول إلى "طلائع البعث" في 3 محافظات سورية.

وقال موقع "سناك سوري" الموالي للنظام، إنه في محافظة حلب تم تنسيب الطلاب في عدد من مدارس المحافظة، في حفل أشرف عليه عضو القيادة المركزية لحزب البعث ياسر الشوفي.

ويحضر مثل هذه المناسبات شخصيات قيادية في الحزب، بالإضافة إلى شخصيات "في أعلى هرم السلطة التنفيذية" في المحافظات التي يسيطر عليها نظام الأسد، وبحسب "سناك سوريا"، فإن تنسيب آلاف الطلاب الصغار في حلب تم بحضور محافظ حلب، حسين دياب.

وقبل تنسيب الأطفال عنوة في مدارس حلب لحزب البعث، أشرف الشوفي أيضاً على تنسيب آلاف طلاب الصف الأول في مدارس اللاذقية، في حفل أقيم بالمدينة الرياضية.

ويؤدي الطفل الذي تم تنسيبه، ما يعرف بـ"القسم، أو الوعد الطليعي"، ويقول: "أعد أمام رفاقي أن أبذل جهدي في : أن أكون طليعيا ً مثاليا ً، أن أقوم بواجبي نحو الوطن العربي والقطر العربي السوري وحزب البعث العربي الاشتراكي والقائد ، أن أعمل بقانون الطلائع وأفعل خيرا ًكل يوم".

ووصف الموقع عملية التنسيب هذه بأنها مخالفة للدستور في سوريا، وأنها تنتهك حقوق الطفل وتُعد تدخلاً في خياراته قبل نضوج شخصيته وبلوغه سن الثامنة عشرة.

وفي دير الزور أشرف الشوفي أيضاً يوم 4 ديسمبر/ كانون الأول الجاري على تنسيب الأطفال في مدارس المحافظة، وذلك في حفل أقيم بالصالة الرياضية في دير الزور.

وتجري عمليات تنسيب الأطفال من دون رضى عائلاتهم أو استشارتهم، دون أن يكون للأهالي القدرة على الاعتراض، لأن ذلك قد يؤدي إلى اعتقالهم، أو قد يُشكل خطراً على بقاء أولادهم بالمدارس، إذ أن عملية التنسيب تجري برضى وموافقة من وزارة التربية التابعة للنظام.

يذكر أن منظمة الطلائع التابعة لحزب البعث العربي الاشتراكي كانت قد طالبت في اجتماع لها في حماة أن يكون لها مادة مدرسية تعلم للتلاميذ في المرحلة الابتدائية.

اقرأ ايضاً: النظام يستغل مواد في القانون السوري للتستر على ملف المعتقلين وقتلى قواته

المصدر: 
السورية نت