تنظيم مظاهرات في عموم تركيا لأجل المعتقلات بسجون الأسد

ضمن حملة قافلة الضمير من أجل المعتقلات السوريات - أرشيف
الأربعاء 06 مارس / آذار 2019

أعلنت "حركة الضمير الدولية" (غير حكومية) عن تنظيم مظاهرات في جميع المحافظات التركية، الجمعة القادمة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، وذلك للمطالبة بالإفراج الفوري وغير المشروط، عن النساء السوريات والأطفال المعتقلين في سجون بشارالأسد.

وستنطلق المظاهرات في جميع المحافظات بنفس التوقيت، والمظاهرة الكبرى ستكون في ميدان السلطان أحمد باسطنبول.

وسيشارك في المظاهرة أكثر من ألفي منظمة من تركيا و110 دولة حول العالم، حيث ستعقد جميع المشاركات أيديهن بأوشحة، ممثلة مشهد المعتقلة السورية، في "صرخة صامتة" يتردى صداها حول العالم.

وستفرد فقرات لمتحدثي المنظمات المشاركة، بإضافة إلى فترة استماع لشهادات معتقلات ناجيات من سجون نظام الأسد.

وتهدف "حركة الضمير" للفت انتباه الأسرة الدولية لقضية المرأة السورية ومعاناتها مع السجن والتعذيب والتحرش والاعتداء الجنسي وآخيراً الإعدام أو اللجوء.

وأطلقت الحركة، مؤخراً حملة توقيع مليونية، للفت أنظار المجتمع الدولي لمأساة المعتقلات السوريات والمساهمة في إطلاق سراحهن.

كما نظمت في مارس/آذار 2018، فعالية تحت عنوان "قافلة الضمير"، شارك فيها حوالي 10 آلاف امرأة من مختلف دول العالم، وتوجهوا إلى قضاء الريحانية بولاية هطاي جنوبي تركيا، الموازية للحدود السورية، للفت أنظار العالم حول قضية المعتقلات.

وكانت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، قد ذكرت في تقرير أصدرته العام الماضي، وتزامن مع اليوم العالمي للمرأة الذي يوافق 8 مارس/ آذار من كل عام، أن 7 آلاف و699 امرأة تعرضن للاغتصاب داخل سجون نظام الأسد.

وتشير الشبكة إلى أن أكثر من 864 امرأة تقبع حالياً في سجون النظام، بينهن 432 قاصراً، إلا أنها تعتقد أن أعداد المعتقلات ومن تعرضن للاغتصاب في سجون النظام تفوق الرقم المذكور، وذلك لأن الكثير من النساء تم اعتقالهن دون تسجيل، أو لعدم تصريح ممن تعرضن للاغتصاب.

اقرأ أيضا: المخابرات لم تتساهل معهم.. النظام يعاقب إعلاميين بارزين دعموا الأسد لسنوات

المصدر: 
السورية نت

تعليقات